الرئيسية » أرشيف الوسم : كوالكوم

أرشيف الوسم : كوالكوم

كوالكوم تطلق الذكاء الاصطناعي في معالجات سنابدراجون

أغلب مهام تعلّم الآلة -كالتعرف على الصوت- تعتمد حاليا على السحابة؛ يرسل الهاتف البيانات إلى السحابة حيث يتم معالجتها ليستقبل بعد ذلك النتائج، والقدرة على تنفيذ مهام تعلّم الآلة على هاتفك بدلًا من على بعد بالاعتماد على السحابة أصبح مطلب مهم؛ حيث سيساعد المطورين على تحسين تعلّم الآلة، ولذلك أطلقت كوالكوم محرك ذكاء اصطناعي يتألف من برمجيات وعتاد يمكن للمطورين استخدامه بإنترنت أو بدونه.

تنفيذ مهام تعلّم الآلة

تعلّم الآلة يمر بمرحلتين: التدريب والاستنتاج، في مرحلة التدريب: تتغذى خوارزمية التعلّم الآلي (وحدة عصبية غالبا) على نماذج من العناصر المراد تعلمها (صور، صوت، إلخ) مع معرِّفات العناصر. وفي مرحلة الاستنتاج: تستخدم الخوارزمية البيانات للتعرف على بيانات أخرى جديدة. ومثالًا على ذلك: إن تم تعريف نظام تعلّم الآلة على آلاف من صور القطط، في مرحلة الاستنتاج يُعرض للنظام صورة لقطة لم تُعرض من قبل، وبالاستعانة ببيانات التدريب يقوم النظام بتعريف محتوى الصورة. مرحلة الاستنتاج تعتمد على أي وحدة معالجة تقريبا بما فيها وحدة المعالجة المركزية ووحدة معالج الرسوميات ومعالج الإشارة الرقمي ومحركات الاستنتاج الخاصة مثل وحدة المعالجة العصبية في معالج هواوي كيرن 970، أو المعلَّنة قبل أسبوع من شركة Arm. والفرق الجوهري من استخدام وحدات المعالجة يكمن في سرعة إتمام مرحلة الاستنتاج ومعدل الطاقة اللازم لها. ما يعني أنّه قد لا تكون هناك حاجة داعية لوحدة معالجة مخصصة لمرحلة الاستنتاج، وهو موقف كوالكوم الحالي. ومع ذلك فإن الأداء وكفاءته يمثلان حجة قوية لموقف شركة Arm وهواوي المقابل.

محرك كوالكوم AI الجديد

مُحرك الذكاء الاصطناعي الجديد من كوالكوم يعتبر مزيج من برمجيات وعتاد معالجات سنابدراجون 845 و835 و820 و660، تتسارع مع الذكاء الاصطناعي. وأحد المكونات هو وحدة المعالجة العصبية NPE المصممة للتسهيل على المطورين اختيار أي أنوية سنابدراجون (معالج Hexagon Vector، أو معالج الرسوميات Adreno، أو وحدة المعالجة المركزية Kryo) الأنسب لتنفيذ مهام الذكاء الاصطناعي بتطبيقه. والشبكة العصبية Hexagon NN تسمح هي الأخرى للمطورين تشغيل خوارزمية الذكاء الاصطناعي على معالج Hexagon Vector. ويدعم محرك الذكاء الاصطناعي مجموعة متنوعة من منصات التعلّم الآلي، بما فيها منصة قوقل Tensorflow ومنصات فيسبوك Caffe و Caffe2 إلى جانب منصة ONNX المفتوحة. كما تدعم برمجيات واجهة شبكات أندرويد العصبية Android NN التي أتيحت لأول مرة في أندرويد أوريو لتمنح المطورين وصولًا إلى عتاد سنابدراجون من خلال النظام. وقالت كوالكوم أن شاومي وون بلس وفيفو وأوبو وموتورولا وأسوس وZTE وغيرهم ضمن صانعي الأجهزة الذين سيستخدمون محرك الذكاء الاصطناعي في أجهزتهم المستقبلية لتحسين تطبيقات الذكاء الاصطناعي. كما أن شركاء تطوير البرمجيات مع كوالكوم سيستفيدون من المنتج كذلك. فشركتي SenseTime و++Face قامت بتدريب الشبكات العصبية على الصور ومزايا الكاميرا مثل تأثير بوكيه والتصديق بالوجه واستكشاف المشهد، وشركة Elliptic Laps قامت بتطوير نظام تحكم بإيماءات فوق صوتية باستخدام محرك الذكاء الاصطناعي، وشركتي ArcSoft وThundercomm قدموا خوارزمية للكاميرا الأحادية والمزدوجة لشركاء سنابدراجون. المصدر: 1،2

أكمل القراءة »

CES 2018 : كوالكوم تكشف عن شريحة مخصصة للسماعات اللاسلكية

في حدثها المقام ضمن فعاليات معرض الالكترونيات الاستهلاكية CES 2018 كشف شركة كوالكوم عن ماأسمته QCC5100 وهي شريحة او معالج مخصص لسماعات الاذن اللاسلكية اذا جاز التعبير. الشريحة الجديدة ستجعل تجربة السماعات اللاسلكية اكثر ذكاءً كما وصفتها كوالكوم بالاضافة لذلك فهي ستجعل السماعات اكفأ بنسبة 65% فيما يتعلق بعمر البطارية مقارنة مع اي سماعة لاسلكية موجودة الآن فإذا كان المعدل الحالي للسماعات اللاسلكية من 4الى 6 ساعات فإن QCC5100 ستمنح السماعة حوالي 8 ساعات . تملك الشريحة معالج ثنائي الانوية بتردد 120MHz وتدعم بث الصوت صوت بنقاء 32-bit/192kHz مع تسجيل الصوت صوت بدقة 24Bit وتم تزويد الشريحة بتقنية لعزل الضجيج كما انها مزودة بمعيار بلوتوث الجديد 5.0. كوالكوم تقول ان الشريحة ستتوفر في السماعات الجديدة بدءاً من منتصف 2018. المصدر

التدوينة CES 2018 : كوالكوم تكشف عن شريحة مخصصة للسماعات اللاسلكية ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

ميزة بكوالكوم سنابدراجون 845 ستجعل هواتف أندرويد آمنة أخيراً

أعلنت كوالكوم عن معالج سنابدراجون 845 والذي سنراه في هواتف أندرويد الرائدة في 2018، وقد جاء بتحسينات في الأداء ومعالجة الرسوميات ومعالجة للذكاء الاصطناعي وأكثر. ولكن، هنالك ميزة أكثر أهمية، وهي وحدة معالجة الأمان SPU ومن شأنها معالجة التفوق الدائم لآيفون في الأمان على هواتف أندرويد الرائدة. كوالكوم تريد ابتكار حل للثغرات الأمنية المتكررة، وذلك عبر SPU حيث أنه متموضع بشريحة سنابدراجون 845 ومهمته الوحيدة هي حماية بياناتك الهامة، مثل بصمتك وبيانات البطاقة الائتمانية وبيانات SIM وحتى إضافة طبقة حماية لرسائل ماسنجر فيسبوك، وحماية أي بيانات حساسة أخرى. إقرأ أيضاً: كوالكوم تعلن رسمياً عن معالج سنابدراجون 845 إن وحدة معالجة الأمان لديها معالجها الخاص وذاكرتها الخاصة وحتى أنها تستمد الطاقة من مكون آخر بالشريحة، لذا فهي لا تحتاج للاعتماد على مكونات خارجية لتأمين بياناتك، ما يعني أنها بيئة مغلقة بالكامل.

أكمل القراءة »

سامسونج تشتري أول دفعة معالجات سناب دراغون 845 مسبقاً

galaxy-s9

يبدو أن استراتيجية سامسونج في تأمين الموارد اللازمة لإنتاج هواتفها الذكية ستتكرر لاسيما فيما يتعلق بالمعالجات حيث تشير التقارير إلى أن الشركة الكورية طلبت شراء كل الدفعة الأولى التي سيتم إنتاجها من معالجات سناب دراغون 845 من أجل استخدامها في هاتف جالكسي إس 9. وسبق أن اشترت سامسونج كل الإنتاج الأولي من سناب دراغون 835 لاستخدامه في جالكسي إس 8 ودفعت المنافسين، إما لاستخدام معالجات أقدم، أو لتأجيل إطلاق هواتفها. وتقدم سامسونج نسخة الولايات المتحدة من هواتف جالكسي تعمل بمعالجات سناب دراغون من كوالكوم، بينما نسخة آسيا ( ما عدا الصين ) وأوروبا تعمل بمعالجاتها من فئة Exynos وسيكون هذه المرة يحمل الرقم Exynos 8900. وتشير الشائعات الأولية إلى أن سامسونج قد تقدم شيء لأول مرة في تاريخها وهي فكرة الهاتف الوحداتي الذي يمكن وصل طرفيات وإكسسوارات معه عبر منافذ مغناطيسية خارجية كما هو الحال مع هاتف Essential وهواتف غيره من موتورولا وإل جي. وهناك عدد كبير من الإكسسوارات التي يمكن دعمها مثل البطاريات الإضافية ومايتعلق بالألعاب وكاميرات بانورامية. المصدر

التدوينة سامسونج تشتري أول دفعة معالجات سناب دراغون 845 مسبقاً ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

كوالكوم تطور تقنية استشعار عمق متقدم لكاميرات هواتف أندرويد

أثناء ترويجها لمعالج سناب دراقون الجديد، أعلنت كوالكوم عن بعض المزايا التي ستضاف بالجيل الثاني لمعالج الصور Spectra والذي سيبنى بشريحة معالج سناب دراقون القادم.

فبجانب التحسينات التي طرأت على Spectra لتقليل التشويش وتثبيت الفيديو، أصبح المعالج يدعم مستشعرات متقدمة؛ كمستشعر قزحية الحين لتعزيز الأمان، ومستشعر آخر لإعطاء المشهد عمق حقيقي دقيق، ومستشعر ثالث لعرض مشهد ثلاثي الأبعاد واقعي عند التصوير.

بالرغم من أنّ ماسح قزحية العين مدرج بالفعل برائد سامسونج، جالكسي S8، إلا أن كوالكوم تؤكد أنّ معالجها يضيف تحسينات بالأداء والدقة لتجنب مشاكل مثل عرض صور وخلافه لفتح القفل الجهاز.

أما عن الكاميرا بمستشعر العمق السلبي، فيستخدم المعالج عدستي الكاميرا لالتقاط ومعالجة عمق المشهد، للإخبار عن بُعد المشهد أو البعد بين نقطتين بالنسبة للعين البشرية.

ولعمق أكثر دقة من النظام السلبي، يمكن الاستعانة بمستشعر العمق النشط لبث أشعة تحت الحمراء لتحديد نمط آلاف النقاط في المشهد، ومن خلال انحرافات النقاط يمكن رسم خريطة دقيقة لعمق أكثر دقة، ومن ثم تمد الكاميرا المشهد بالألوان العادية، ما يسمح من تكوين صورة ثلاثية الأبعاد على الفور.

وبالإضافة إلى تحسين دقة العمق عما قد يقدمه النظام السلبي، يمكن استخدام نظام الأشعة الحمراء لتحسين عمل الكاميرا في حالات الضوء المنخفض.

تأمل كوالكوم أن تستخدم شركات الهواتف معالجها لتحسين تجربة الواقع المعزز والافتراضي بالهواتف، وكذلك لرفع فعّالية أنظمة الأمان عما تقدمه الكاميرات الحالية.

هذا ويتوقع أن تكشف كوالكوم عن مزيد من التفاصيل بخصوص معالجها سناب دراقون ومعالج الصور Spectra هذا العام، وكذلك بشأن أولّ هاتف سيدمج به، خلال 2018.

المصدر

[embed]https://youtu.be/16vz3_6-tbM[/embed]

The post كوالكوم تطور تقنية استشعار عمق متقدم لكاميرات هواتف أندرويد appeared first on تيك فويس.

أكمل القراءة »

لماذا لا نرى معالجات سامسونج في هواتف الشركات الأخرى؟

سناب دراغون و اكزنوس

كوالكوم هي الأسم الأبرز في مجال معالجات الهواتف الذكية وتشتري منها عدة شركات مصنعة معالجات هواتفها، لكن مؤخراً برزت سامسونج التي أبرزت تفوقها في هذا المجال وأطلقت معالجات تضاهي ما لدى كوالكوم. أعطت معالجات Exynos من سامسونج في بعض الهواتف أداء أفضل من معالجات سناب دراغون من كوالكوم، لكن في حين أن كوالكوم تقدم معالجات لشركات شاومي وهواوي وإل جي، إلا أن معالجات Exynos نراها فقط في بعض هواتف سامسونج. ما السبب الذي يمنع سامسونج من منافسة كوالكوم؟ إنها إتفاقية ترخيص ما بين سامسونج وكوالكوم مدتها 25 عام يحظر خلالها على الشركة الكورية بيع المعالجات لشركات أخرى مصنعة للهواتف الذكية. بهذا فإن كوالكوم تحافظ على حصتها السوقية الكبيرة في مجال معالجات الهواتف الذكية وأيضاً مواصلة استخدام تقنيات تصنيع وتصميم المعالجات التي تطورها سامسونج بنفسها. لكن لا يدوم الحال كما هو عليه، هناك دائماً منافسين يحاولون توسيع حصصهم السوقية مثل شركة ميدياتيك التي تعتمد عليها الشركات المصنعة في بعض الهواتف الذكية متوسطة المواصفات تحديداً، كما أن الشركات الكبرى بدأت تصمم معالجاتها بنفسها مثل آبل وشاومي. المصدر

التدوينة لماذا لا نرى معالجات سامسونج في هواتف الشركات الأخرى؟ ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »