الرئيسية » ويندوز

ويندوز

أهم إعلانات مؤتمر مايكروسوفت للمطورين Build2017

مايكروسوفت إختتمت أعمال مؤتمرها الرئيسي للمطورين Build2017، وهو الذي كان مليئاً بالأخبار المهمة، حيث شاركت الشركة تفاصيل التحديث القادم لنظام ويندوز 10 وفلسفة التصميم الجديدة لجميع تطبيقاتها وأكثر من ذلك بكثير، وهنا أهم الأخبار:

تحديث ويندوز 10 Creators

أسم التحديث قد يكون مألوفاً، ولكن تحديث نظام ويندوز المقبل سيحمل الإسم "Fall Creators Update" بتصميم ماتريال ديزاين، ومن المحتمل أن يُطلق التحديث في سبتمبر المقبل ويهدف إلى تحقيق جوانب في تجربة إستخدام النظام حيث هناك تركيز على الإستمرارية في العمل كالبدء بشيء على الحاسوب والإستمرار في العمل عليه من الهاتف أو العكس.

وملفاتك، أنشطتك والمحتويات الأخرى سيكون من السهل نقلها عبر الأجهزة لإتمام أعمالك والمساعد الصوتي كورتانا سيسألك إذا كنت ترغب في إستئناف عملك من المكان الذي تركته عند التبديل بين الأجهزة، ويقدم لك ميزة الخط الزمني للنظر بشكل شامل ماذا عملت والتطبيقات التي قمت بإستخدامها.

[divider][/divider]

هوية بصرية جديدة

[youtube youtubeurl="vcBGj4R7Fo0" ][/youtube]

مايكروسوفت ستستغني تدريجياً عن واجهة الإستخدام المعتادة منذ ويندوز 8، واجهة ميترو. حيث قدمت في المؤتمر ما أسمته بالتصميم الطلق وهو تطوّر لواجهة ويندوز الحالية ويركز على "العمق، الحركة، الإضاءة، المواد، الحجم"، مع بعض التغييرات الطفيفة في الواجهة.

[divider][/divider]

قصة ريميكس

[youtube youtubeurl="kh0be6z-Zl8" ][/youtube]

ويندوز لديه تطبيق لتحرير الفيديو، مُجدداً. ستوري ريميكس وهو إسم البرنامج الجديد يأخد الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بك من الهاتف وتحويلها على سبيل المثال إلى "قصة قصيرة بالفيديو"، وتقول مايكروسوفت أن البرنامج يمكن أن ينتج الفيديو بشكل مهني بدقائق معدودة. البرنامج هو تطوراً لموفي ميكر، وعندنا نقول أن البرنامج سيأخد صورك من الهاتف، هذا يعني أنه سيكون هناك تطبيقاً على أندرويد و iOS.

[divider][/divider]

إستخدام قلم سيرفس في كل مكان

قلم سيرفس من الممكن قريباً إستخدامه في كافة النظام بأكمله وفي جميع الأوقات، وعليك أن تكون قادراً على إستخدام القلم للتمرير والتفاعل في جميع أنحاء نظام ويندوز.

[divider][/divider]

التحكم بحركة نظارات الواقع الإفتراضي VR

[youtube youtubeurl="1nlcdDNOdm8" ][/youtube]

أعلنت مايكروسوفت عن مجموعة جديدة من وحدات التحكم بحركة نظارات الواقع الإفتراضي VR، وتعمل مع مجموعة من ماركات النظارات المتواجدة في السوق وتتيح للمستخدمين التفاعل والتحكم بالمحتوى، وسيتم التتبع بالكامل من قبل أجهزة الإستشعار في النظارة بدلاً من الكاميرا الخارجية أو أي معدات أخرى ومن المفترض أن تطلق في الأسواق في الأشهر المقبلة بسعر 399$.

[divider][/divider]

حافظة Clipboard السحابية

هذه الحافظة ستتيح للمستخدمين النسخ واللصق للمحتوى بين الأجهزة. فعلى سبيل المثال، يمكنك نسخ محتوى من هاتفك سواءً أندرويد أو آيفون ولصقة على الحاسوب الخاص بك، كما سيتم دمج الحافظة مع تطبيقات من مايكروسوفت مما يجعل من السهل نقل المحتوى من الهاتف وإسقاطه على مشروع تعمل عليه على الحاسوب.

[divider][/divider]

آيتوتز قادم إلى متجر تطبيقات مايكروسوفت ويندوز

نظام التشغيل ويندوز 10S لن يعمل عليه متصفح قوقل كروم، ومايكروسوفت أعلنت بشكل رسمي أن برنامج آيتوتز سيطرح في متجر التطبيقات بحلول نهاية العام.

The post أهم إعلانات مؤتمر مايكروسوفت للمطورين Build2017 appeared first on تيك فويس.

أكمل القراءة »

كل ما تُريد معرفته عن التحديث الثالث لنظام ويندوز 10

ويندوز

حدّدت شركة مايكروسوفت 11 أبريل/نيسان الجاري موعدًا لإطلاق التحديث الثالث لنظام ويندوز 10، وهو تحديث حمل اسم “تحديث المُبدعين” مع أدوات جديدة لإنشاء مُحتوى بطريقة جديدة. وفي 2017، من الضروري جدًا تثبيت آخر التحديثات من أنظمة التشغيل لضمان الحصول على حماية عالية، صحيح أن مايكروسوفت تُصدر تحديثات أمنية لبقية الإصدارات، إلا أن تثبيت التحديث الجديد كاملًا يعني أن الجهاز أفضل من ناحية الأداء، ومن ناحية الحماية أيضًا. قبل البدء في تثبيت التحديث، يُنصح بأخذ نسخة احتياطية من النظام، وذلك من خلال أداة Windows Recovery الموجودة بشكل افتراضي داخل ويندوز. ولتوفير الوقت، يُمكن وصل وسيلة تخزين خارجية وحفظ النسخة الاحتياطية عليها لتجنّب ضياع البيانات في حالة حصول أي مُشكلة أثناء التحديث. ستوفر مايكروسوفت في التحديث الجديد أدوات تسمح للمستخدم التحكم بالخصوصية داخل الجهاز، مع إخباره بالبيانات التي تحصل عليها الشركة. بمعنى آخر، سيكون بمقدور أي مُستخدم ضبط إعدادات الخصوصية ومنع مايكروسوفت من جمع البيانات التي لا يُريد خروجها مثل عدد الصور داخل الجهاز أو الأغاني على سبيل المثال لا الحصر. طبعًا تقوم مايكروسوفت بجمع البيانات لتحليل الاستخدام والاطّلاع على الأدوات الضرورية أو الأكثر أهمية بالنسبة للمُستخدمين. دون نسيان جمعها لبيانات التطبيقات التي تتوقّف عن العمل بشكل مُفاجئ لمتابعة سبب المُشكلة وحلّها لتحسين الأداء. وبعيدًا عن الخصوصية، سيحصل برنامج الرسام Paint على تحديث جديد ينقله للجيل الجديد. الرسام أصبح ثلاثي الأبعاد باسم Paint 3D، وهو يسمح للمستخدمين برسم أشكال ثنائية الأبعاد وتحويلها إلى ثلاثية، أو الرسم بشكل ثلاثي الأبعاد مُباشرةً، وهذا يعني أن الإصدار الجديد يأخذ بعين الاعتبار أهمّية الواقع الافتراضي VR والرسومات ثلاثية الأبعاد في 2017. أما في مجال تصفّح الإنترنت، فمُستخدمي مُتصفّح إيدج Edge قد يجدون أنه أفضل من البقيّة بعد تثبيت الإصدار الجديد، فالشركة قامت بتحسين الأداء بشكل عام، مع توفير أدوات لتنظيم التبويبات المفتوحة، وأُخرى للتقليل من استهلاك الشحن وذواكر الوصول العشوائي. بعض العناصر القديمة حصلت على تحديثات، فمركز التنبيهات أصبح أكثر تنظيمًا مع أدوات للتحكّم بالحاسب كتشغيل أو إيقاف شبكة واي-فاي على سبيل المثال لا الحصر، ليكون على غرار مراكز التنبيهات والتحكّم الموجودة في نظامي أندرويد وiOS. وإضافة إلى ما سبق، تنوي مايكروسوفت توفير الوضع الليلي Night Light لحماية عيون المُستخدمين من الأشعّة الزرقاء الخارجة من الشاشة. إضافة إلى وضع الألعاب Game Mode لتحسين أداء الجهاز أثناء تشغيل الألعاب. وأخيرًا، سيكون بمقدر المُستخدمين تثبيت تصاميم جديدة للنظام من داخل المتجر، حيث ستوفّر مايكروسوفت قسم Themes لتغيير الألوان وتصميم الواجهات بسهولة تامة.

التدوينة كل ما تُريد معرفته عن التحديث الثالث لنظام ويندوز 10 ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

سيطرة شركة مايكروسوفت على المشهد التقني في عام 2016

مايكروسوفت

عادت شركة مايكروسوفت في عام 2016 إلى المشهد التقني من جديد وبقوّة، عكس شركات ثانية مثل ياهو Yahoo التي عادت هي الأُخرى بسبب التسريبات والاختراقات الأمنية التي تعرّضت لها أنظمتها، دون نسيان الصعوبات التي واجهتها عندما طرحت خدماتها الإلكترونية للبيع. وبكل تأكيد، يُنسب الفضل -بعد الله- في هذا النجاح إلى ساتيا ناديلا Satya Nadella، الرئيس التنفيذي الحالي للشركة، الذي جاء لإنقاذها من التخبّطات التقنية التي قام بها سلفه، ستيف بالمر Steve Ballmer، حيث أصرّ ناديلا على إطلاق مجموعة رائعة من المُنتجات أعادت لعملاق البرمجيات الأمريكي هيبته المفقودة منذ زمن. ويأتي نظام ويندوز 10 Windows في المرتبة الأولى من ناحية المُنتجات الأكثر تأثيرًا على مايكروسوفت، فهو كان ومازال المُنتج الأبرز في تاريخ الشركة إلى جانب حزمة أوفيس، لكن الشركة وخلال الأعوام القليلة الماضية أصرّت على تطوير نظام تشغيل بالمعنى الحقيقي، قادر على تشغيل الحواسب بأفضل صورة مُمكنة. صحيح أن إطلاق النظام صاحبته الكثير من المشاكل كالتحديث الإجباري أو توقّف بعض الحواسب عن العمل، لكن الشركة تداركت الأمر سريعًا، وأكّدت التزامها الكامل تجاه النظام الجديد. ويندوز 10 قدّم مجموعة من الأدوات الجديدة أهمّها المساعد الرقمي كورتانا Cortana، إضافة إلى دعم الحواسب اللوحية والأقلام الضوئية، دون نسيان الأدوات ثلاثية الأبعاد التي ستُدعم بشكل افتراضي داخل حزمة أوفيس، والتي يمكن مُشاهدة عظمتها في النسخة الجديدة من برنامج الرسام Paint. مايكروسوفت حرصت أيضًا على توحيد تجربة الاستخدام بين الأجهزة المُختلفة، ووفّرت نظامًا موحّدًا للتنبيهات على جميع أجهزتها، إضافة إلى أدوات للترجمة والتواصل بفضل التقنيات التي يوفّرها تطبيق سكايب Skype. حرصت مايكروسوفت أيضًا في 2016 على دعم المصادر المفتوحة، فبعد سنوات طويلة من عدم اعتمادها أو دعمها، قررت في 2016 خوض هذا المجال والتشجيع على التطوير المفتوح والمُتاح للجميع دون قيود، ومن هنا فتحت مايكروسوفت مُحرك لغة جافا سكريبت الخاص بها -Chakra-، إضافة إلى توفير برامج مثل Visual Studio على نظام ماك macOS، دون نسيان فتح مصدر منصّة Xamarin لتطوير التطبيقات. وبالأرقام، فإن مايكروسوفت ساهمت بأكثر من 16 ألف مُساهمة في الشيفرات البرمجية على موقع Github، أي 16 ألف مُساهمة ما بين تعديلات أو نشر لشيفرات جديدة على الموقع، وهو ما جعلها في المرتبة الأولى متفوقة على شركات مثل فيسبوك التي جاءت في المرتبة الثانية، وجوجل Google التي احتلت المرتبة الخامسة ! أخيرًا، على صعيد المصادر المفتوحة، انضمّت مايكروسوفت إلى مؤسسة لينكس للمساهمة في تطوير بعض المشاريع مفتوحة المصدر، وهو تطوّر كبير في عقلية الشركة خصوصًا بعدما وصف ستيف بالمر نظام لينكس قبل 15 عام بالسرطان. ولم تهمل مايكروسوفت كذلك الصيحات التقنية الجديدة، فنظام ويندوز أو حزمة أوفيس ليست القوّة الوحيدة، بل يُمكنها كشركة خوض غمار مجالات ثانية، وهو ما تفعله حاليًا بتطوير نظّارات HoloLens للواقع المُختلط، فالواقعين الافتراضي والمُعزّز من أبرز أولويات الشركة وتعمل على تطوير الأجهزة والتطبيقات على حد سواء، إضافة إلى توفير حزمات برمجية للراغبين بتطوير تطبيقات لهذه التقنيات. ولن نطيل الحديث عن الواقعين الافتراضي أو المُختلط في ظل وجود الأهم، حواسب Surface المُختلفة التي أعلنت الشركة عنها لا يجب أن تمر مرور الكرام أبدًا، فهي تُضاهي أهمّية ويندوز 10 في الوقت الراهن، وخصوصًا حواسب سيرفس ستوديو Surface Studio. الحواسب المكتبية الجديدة، الأولى في تاريخ الشركة، جاءت لتكسر قواعد اللعبة قليلًا، فمن كان يظن أن حواسب الكل في واحد All-in-one يجب أن تكون بشاشة كبيرة ولوحة مفاتيح وماوس فقط فهو مُخطئ على ما يبدو، فدعم شاشة سيرفس ستوديو للمس على الرغم من أنها بحجم 28 إنش شيء مُميّز، خصوصًا مع وجود مُلحقات مثل القلم الضوئي والقرص الجديد Surface Dial الذي أضاف بُعدًا جديدًا للتعامع مع الحواسب المكتبية على وجه الخصوص. أما على صعيد التطبيقات والخدمات فحرصت مايكروسوفت على تطوير حزمة أوفيس بكل تأكيد، كما جرت العادة. إضافة إلى ذلك، أطلقت الشركة تطبيق Teams لمنافسة سلاك Slack وتقديم أداة تسمح لفرق العمل في التواصل فيما بينها بسهولة أكبر، مع توفير أدوات مُميّزة مثل سكايب لإجراء المكالمات من داخل التطبيق، إضافة إلى برمجيات ذكية تعتمد على الذكاء الاصطناعي لإتمام المهام عوضًا عن المُستخدم. وإلى جانب Teams، أطلقت مايكروسوفت Flow لمنافسة IFTTT لأتمتة المهام، فمن خلال هذه الأداة يتم تنفيذ أمر يُحدده المستخدم عندما يتم أمر آخر؛ مثل نشر تغريدة على تويتر عندما يقوم فراس بمشاركة صورة جديدة على حسابه في انستجرام. وأخيرًا، استحوذت مايكروسوفت -بصورة مفاجئة- على شبكة لينكدإن LinkedIn في صفقة وصلت إلى 26 مليار دولار أمريكي، حيث ركّزت مايكروسوفت في 2016 على مجال الأعمال بشكل كبير من خلال مجموعة كبيرة من الأدوات والاستحوذات كذلك. هناك الكثير من الإخفاقات كذلك، صغيرة وكبيرة، لكن الشركة ومن الناحية الماديّة نجحت في الربع المالي الأخير في جمع أكثر من 22 مليار دولار أمريكي كعائدات، متفوقة على توقعات الشركات المُتخصصة في مجال الأبحاث السوقية، وهو ما أراه -من وجهة نظر شخصية- مُقدّمة لنجاحات أكبر في عام 2017 إذا ما استمرّ العمل بهذا الحماس وعلى هذه الوتيرة.

التدوينة سيطرة شركة مايكروسوفت على المشهد التقني في عام 2016 ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »