الرئيسية » سيارات

سيارات

كيف سيُضيف تحالف عالمي جديد على صناعة السيارات الذكية في المُستقبل ؟

بشراكة عالمية كُبرى بين “تويوتا”، “إنتل”، “NTT اليابانية”، “إريكسون”، و”دينسو – Denso”، تم الإعلان الأسبوع الماضي عن إطلاق تحالف عالمي جديد يحمل الإسم Automotive Edge Computing Consortium. يهدف التحالف الجديد الى خلق بيئة مُتكاملة تدعم مفهوم السيارات الذكية مُستقبلا، وتطوير حلول مُوحدة في مجالات القيادة الذاتية، الخرائط التفاعلية الذكية، وغيرها من التقنيات الحديثة المُتعلقة بصناعة السيارات. وسيعمل هذا التحالف الجديد على إقتراح المعايير الجديدة والعمل على تطبيقها فيما يتعلق بشبكات الهواتف المحمولة، وتقنيات نقل البيانات اللاسلكية بهدف تأمين إحتياجات البنية التقنية الأساسية التي ستحتاج اليها السيارات الذكية وذاتية القيادة في المُستقبل. يُشير البيان التأسيسي لهذا التحالف الجديد، والذي يبدو أنه حاليا لا يضُم من صُناع السيارات الكبار سوى “تويوتا” اليابانية، الى أنه سيعمل على ضم المزيد من الشركات العالمية الكبرى في مجال السيارات، التقنية والإتصالات بهدف توسعة هذا التحالف العالمي. جدير بالذكر أن شركة “تويوتا” قد خصصت إستثمارات تبلغ قيمتها مليار دولار أمريكي بغرض تطوير سيارات ذاتية القيادة تعتمد على تقنية LIDAR التي تستخدم نظام رادار ذكي بالإضافة الى كاميرات مُحيطية لتمكين السيارة من القيادة الذاتية، وإن كانت الشركة لا تزال تختلف عن توجهات شركة “نسلا” على سبيل المثال في رؤيتها لكون السيارات التي تعتمد المُستوى الثاني من القيادة الذاتية الكُلية لا يزال غير آمن لإستخدامه فعليا في الطرق المقتوحة. وفي ظل توقعات بتنامي سوق السيارات الذكية وذاتية القيادة خلال السنوات القليلة القادمة، وهو ما سينعكس على حجم البيانات المطلوب تبادلها عبر شبكات البيانات والتي يُنتظر أن تبلغ 10 exabytes فإن العمل على تطوير البنية الأساسية لشبكات الهواتف المحمولة ونقل البيانات يُعد أولوية فعلية لتطور هذا المجال، وهو السبب الذي يدفع شركات الإتصالات الكُبرى مثل “إريكسون” لتسريع وتيرة أعمال تطوير وتركيب شبكات الجيل الخامس حول العالم، حيث تُعد السيارات ذاتية القيادة من أكبر التطبيقات المُنتظرة لهذة الشبكات.  

التدوينة كيف سيُضيف تحالف عالمي جديد على صناعة السيارات الذكية في المُستقبل ؟ ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

سامسونج ستختبر سيارات ذاتية القيادة بكاليفورنيا

ذكر الموقع الرسمي لإدارة السيارات بكالفورنيا أن سامسونح قد مُنحت ترخيصًا لاختبار سيارات ذاتية القيادة على طرق كالفورنيا، لتنضم بذلك لقائمة المصرح لهم بمثل هذه الاختبارات من صناع السيارات وشركات التقنية بما فيهم آبل وجنرال موتورز وبي إم دبليو.

يذكر أن سامسونج قد صُرّح لها من قبل اختبار السيارات ذاتية القيادة بكوريا الجنوبية، ليأتي هذا بعد الكشف عن سيارات هيونداي المُعدلة بأجهزة سامسونج، بما فيها مستشعرات ومعدات لتشغيل الذكاء الاصطناعي لتفعيل قدرات القيادة الذاتية.

إقرأ أيضًا: سامسونج تحصل على تصريح لاختبار سيارات ذاتية القيادة بكوريا الجنوبية

علاقات سامسونج متشعبة بأنحاء صناعة السيارات، وأبرز مثال على ذلك هي هيونداي وكيا وجينيسيس، لذا منصتها للقيادة الذاتية لديها عملاء بالفعل، ومما لا شك فيه أننا سنراها على أرض الواقع بسيارات إنتاجية في المستقبل القريب.

المصدر

The post سامسونج ستختبر سيارات ذاتية القيادة بكاليفورنيا appeared first on تيك فويس.

أكمل القراءة »

مرسيدس S-Class الجديدة تأتي بتقنيات بالغة التقدم

هذه ليست بأي مرسيدس بنز، فقبل أي شيء نحن نتحدث عن الرائدة S-Class، وحتى الآن لا يوجد منافس بقطاع السيارات الفاخرة استطاع التفوق عليها، لدرجة أن منافسيها يحتاجون 5 سنوات على الأقل للحاق بالتقدم الذي وصلت إليه آنفًا.

صحيح أن أودي A8 تتفوق عليها "في بعض الحالات" بالقيادة الذاتية، إلا أن لدى S-Class مميزات واسعة لدرجة أن العلامة الألمانية احتاجت لإصدار 18 بيان صحفي لكي تُعدّدها.

لدينا تقنية ديسترونيك للتحكم النشط بالمسافة، مساعد التوجيه النشط، مساعد إيقاف الطواريء النشط، ما يتيح للسيارة تهيئة سرعتها وفقًا للمركبة التي أمامها وتضع مسافة بينها، الانتقال بين الحارات على الطريق، التعرف على إشارات المرور وتخفيف سرعة السيارة وفقًا لها، أو حتى إيقاف السيارة إذا اكتشف النظام أنك نائم أو أغمي عليك ويرسل رسالة استغاثة.

كما تستطيع S-Class قراءة الخرائط عبر الـ GPS والخفض من سرعها إذا ما رأت خطرًا قريبًا منك حتى ولو كنت لا تراه بعينك المجردة، كما يمكن للسيارة تخفيف سرعتها عند خروجها من طريق سريع.

الآن إجمع كل ذلك مع وظائفها المريحة المتعددة، مثل مسح المطبات بالطريق وتهيئة نظام التعليق الهوائي لها لكي لا تشعر بها، كما تقوم السيارة "بالميل" في المنحنيات كالدراجات النارية لكي تترفّع عن الشعور بهكذا أمور على الطريق، كما يوجد بهيكلتها مواد عازلة للصوت تجعلها سيارة تكاد تكون "صامتة"، وبالتالي حتى ولو كانت على سرعة 140 كيلومتر في الساعة فيمكنك أخذ قيلولة قصيرة والإسترخاء فيها كما لو أن شيئًا لم يحدث.

[gallery size="full" columns="2" ids="51057,51058"]

في داخلها، تتوفر 6 برامج تسعى بها مرسيدس لتعزيز الإنعاش، الدفء، الحيوية، الفرح، الراحة، التدريب، صممت هذه الوظائف لتعزيز استرخاء عضلاتك عبر تمارين بسيطة وبالتالي تنشّط عضلاتك وتُعيد التوازن لجسدك، ناهيك عن تشغيل موسيقى عذبة تنسجم معها إضاءة تروق للأعين، بالإضافة إلى أنه يتوفر تدليك بالمقعد ومكيف تهوئة بداخله، وحتى مفلترًا للهواء يطلق عطرًا طيّب الرائحة.

[gallery size="full" columns="2" ids="51059,51060"]

في المقصورة الأمامية، ستستمتع وتصل إليك المعلومات عبر شاشتان عاليتا الدقة بقياس 12.3 بوصة متصلتان بآبل كاربلاي وأندرويد أوتو ما يتيح لك تغيير الواجهة التفاعلية لتستخدم نظام iOS أو نظام أندرويد، كما أن المقود نفسه يتيح لك التحكم بغالبية وظائف السيارة عبر أزراره.

[gallery size="full" columns="2" ids="51064,51065"]

أما المقصورة الخلفية فلديها شاشة 10.2 بوصة ونظام برومستر الصوتي المُحيطي ذو الأبعاد الثلاثية، بالإضافة إلى نظام هاي فاي يخرج عنه 1,520 وات، كما يمكن التحكم بنظام الترفيه عبر الأوامر الصوتية أو عبر توصيل الهاتف الذكي به، أو حتى الاتصال عبره بخادم شخصي لإجراء حجز بالفندق أو المطعم.

[gallery size="full" columns="2" ids="51072,51073,51074,51075"]

في خارجيتها، لم يُجرى عليها سوى تحديثات طفيفة مقارنة بالموديل السابق ولكن ذلك ليس مهمًّا ففخامتها كافية بالفعل حاليًا، وقد باتت الآن تأتي بشبك مبرد عريض ومصابيح أمامية LED متعدد الأشعة تستجيب بسرعة فائقة وتضبط إضاءتها وفق البيئة المُحيطة.

[gallery size="full" columns="2" ids="51068,51069"]

وإذا كان كل ذلك غير كافٍ لك، فهنالك نسخ مايباخ الأكثر فخامة، وبها تأتي S-Class بمزيد من الأناقة وتطول قاعدة عجلاتها وبالتالي تتسع مساحة مقصورتها الخلفية وتكون المقاعد قابلة للتهيئة على أي وضعية تريحك، بالإضافة إلى زخرفات خشبية فاخرة وكؤوس من الفضة المصنوعة يدويا.

لدى مرسيدس S-Class 2018 عدد من النسخ جميعها يقدم بناقل حركة أوتوماتيكي من 9 سرعات، أوّلها S450 4Matic بسعة 3 لتر و6 أسطوانات كبيرة بقوة 367 حصان، أما S500 المقدمة بالمحرك نفسه مولد كهربائي قوتها 435 حصان.

نسخة S560 محركها تيربو مزدوج بسعة 4 لتر و8 أسطوانات بقوة 469 حصان، أما S600 بمحرك 6 لتر 12 سلندر قوة 530 حصان، وأخيرًا مايباخ S650 محركها قوته 630 حصان و1,000 نيوتن.متر من عزم الدوران.

هذا ومن المقرر وصول مرسيدس S-Class المحدثة 2018 قبل نهاية العام الجاري لأسواق الخليج، على أن يبدأ سعرها من 440,000 ريال سعودي في المملكة.

The post مرسيدس S-Class الجديدة تأتي بتقنيات بالغة التقدم appeared first on تيك فويس.

أكمل القراءة »

نظام أندرويد ومساعد جوجل الافتراضي يبدآن في “غزو السيارات”

لطالما تساءل الكثيرون عن عجز صانعات السيارات عن توفير أنظمة معلومات ترفيهية متطورة في موديلاتهم مشابهة لأنظمة الهواتف الذكية. وقد أجابت أبل وجوجل بتقديم تطبيقات كاربلاي وأندرويد أوتو، ولكن يبدو أن العقول وراء اندرويد ترغب في تقديم المزيد، عبر دمج الأندرويد بشكل كامل مع سيارتك، شاملا مساعد جوجل الافتراضي.

[gallery size="full" columns="2" ids="47542,47543"]

بالنسبة للموديلات الجديدة، فمن المقرر أن تقوم أودي وفولفو بدمج الأندرويد أوتو فيها ابتداءا من 2018.. وقد كشفت جوجل بالفعل عن صور مبدئية لقمرات سيارات مدمجة مع الأندرويد للأودي Q8 وفولفو XC60، حيث يمكن إعطاء أوامر صوتية لهذه السيارات بنفس سهولة الأمر مع هواتف الأندرويد الذكية.

وسيكون نظام الأندرويد الجديد مختلفا عن الحالي.. حيث تم تحديثه وتصميمه خصيصا لجعل حياتك وراء المقود أيسر وأكثر إمتاعا، مع توفر خرائط 3D وصور من الأقمار الصناعية، بالإضافة إلى جميع الخصائص التي ساهمت في رواج المساعدين الافتراضيين، مثل القيام بالاتصال أو إرسال رسائل وتحديد مواقع العمل أو المنزل وسماع الموسيقى وخلافه بدون نزع يديك عن المقود.

وبالطبع تواجه جوجل منافسة شرسة من أبل وأمازون، واللذين يسعيان بنفس القوة لدمج أنظمتهم ومساعديهم الافتراضيين مع الموديلات الرائجة لبي إم دبليو ومرسيدس وفورد وغيرهم.

بالطبع عملية إدماج أنظمة الهواتف مع شاشات المعلومات الترفيهية عالية التقنية في السيارات تظل معقدة ومليئة بالتحديات.. ولنلقي مثالا على هذا بفتحك لليوتيوب في سيارتك الأودي وسؤالك لمساعد جوجل بفتح فيديو ما.. قد يؤدي هذا لتشتيت نظرك عن الطريق، لذا يظل الأمر في مرحلة الاختبار والتطوير لتفادي مثل هذه النتائج.

The post نظام أندرويد ومساعد جوجل الافتراضي يبدآن في “غزو السيارات” appeared first on تيك فويس.

أكمل القراءة »

مزيد من التفاصيل تُكشف عن منصة أبل للقيادة الذاتية للسيارات 😏

حصل بيزنيس إنسايدر على وثائق يدّعي أنها تخصّ تكنولوجيا أبل للسيارات ذاتية القيادة، وعن التدريبات المكثفة التي سيخضع لها السائقون قبل الخروج في اختبارات على الطرق رفقة هاته السيارات.

وتشير الوثائق إلى "نظام آلي" تمّ تطويره بواسطة أبل، وعن نصائح أساسية للقيادة وأنّ على السائقين المرور بـ 7 اختبارات لكي يباشروا بالخروج في رحلات بالسيارات، وأنّه من الممكن تعطيل نظام القيادة الذاتية في السيارة ببساطة عن طريق الكبس على دواسة الفرامل أو جذب عجلة القيادة.

هذا وقد حصلت أبل مؤخرًا على تصريح باختبار السيارات ذاتية القيادة في كاليفورنيا على أن يتم تأدية اختباراتها على لكزس RX450h، وهي نفس السيارة التي تختبر جوجل عليها نظامها للقيادة الذاتية.

ولكن ذلك لا يعني أنّ هنالك مساعٍ لأن تقوم أبل بطرح سيارة تجارية، فهنالك تقارير حديثة تدّعي أنّ الشركة لا تسعى سوى لصنع برمجيات تشغل مركبات قائمة بدلاً من طرح سيارات بالأسواق.

وبعد سنوات من التكهّنات بأنّ أبل تسعى لصنع منصة للقيادة الذاتية للسيارات، فهذا المستند إلى جانب تصريح كاليفورنيا يقطعون الشكّ باليقين عن نوايا عملاق التكنولوجيا الأمريكي لمنافسة جوجل وتيسلا وأوبر.

The post مزيد من التفاصيل تُكشف عن منصة أبل للقيادة الذاتية للسيارات 😏 appeared first on تيك فويس.

أكمل القراءة »

U Drive تطلق خدمة مجانية لتأجير المركبات في دبي

أطلقت U Drive، وهي شركة مقرها دبي متخصصة في تأجير المركبات على نمط “الدفع مقدمًا”، حملتها تحت عنوان “U Drive بشكل مجاني”، والتي تمكّن المقيمين والزوار في دبي من الحصول على اشتراك لمدة شهر بالإضافة إلى قيادة مجانية لمدة ساعة، وهذا الاشتراك يشمل مواقف ركن السيارات وتكاليف الوقود. تقدم الحملة حلًا ذكيًا جديدًا ومنخفض التكلفة للأشخاص الراغبين في تجربة طرق بديلة وأكثر مرونة وبساطة في استئجار المركبات. تتيح الخدمة للمتعاملين قيادة المركبة إلى أي مكان وفي أي وقت، ويتم حساب التكلفة عند بدء قيادة المركبة. وباعتبارها واحدة من حلول التنقل في دبي التي توفر أقصى قدر من المرونة، تقدم U Drive لمشتركيها فرصة استئجار المركبات في أي وقت وأي مكان دون الحاجة إلى تحديد توقيت أو مكان إعادة المركبة مقدمًا. وعلّق حسيب خان المدير العام لشركة U Drive قائلًا  “لقد تحوّلت المشاركة في المركبات إلى تنقل مستدام يشهد نموًا كبيرًا على مستوى العالم، وذلك نتيجة للإيقاع السريع للحياة في المدينة، والتكاليف المرتفعة لامتلاك المركبات. وبالنسبة للأشخاص الذين لا يرغبون في الإلتزام بامتلاك مركبة، أو لا يحتاجون المركبة للتنقل في كل يوم، يعد التأجير الذكي من U Drive هو الخيار الأمثل لهم”. يمكن حجز مركبات UDrive والدفع عن طريق تطبيق على الأجهزة الذكية، مما يتيح وسيلة نقل ذات كفاءة عالية و بكلفة مالية منخفضة للمقيمين والزوار في دبي. يمكن استئجار المركبة في أقرب موقع للمستأجر يتم تحديده عن طريق تطبيق U Drive أو حتى يمكن حجزها لمدة 15 دقيقة دون أي تكلفة إضافية. يمكن فتح المركبة التي تم حجزها باستخدام تطبيق U Drive وتفعيل الخدمة من خلال الرمز السري الموجود على الجهاز في صندوق تابلوه السيارة. إن إمكانية من الدخول إلى المركبة بدون مفتاح، وإمكانية استخدام المواقف العامة الرئيسية في دبي بشكل مجاني، بالإضافة إلى الوقود المجاني، يتيح للمتعاملين التوجه إلى أي مكان وفي أي وقت كان بكل سهولة. للاشتراك المجاني بـ UDrive يمكنكم القيام بزيارة موقع الخدمة. تابِع @TamerImran تامر عمرانعلى

التدوينة U Drive تطلق خدمة مجانية لتأجير المركبات في دبي ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »