الرئيسية » البث المباشر

البث المباشر

فيس بوك تجلب البث المباشر إلى الواقع الافتراضي

إليكم واحدة من الأفكار المجنونة التي تعتقد فيس بوك أنها ستصبح عادية يوماً ما، فقد أصبح بإمكانك إجراء بث مباشر لنفسك من الواقع الافتراضي إلى خارجه!. الآن عبر تطبيق Spaces للواقع الافتراضي يمكنك وضع كاميرا افتراضية وبث مباشر بفيديو ثنائي الأبعاد إلى الأصدقاء خارج الواقع الافتراضي. وكانت قد أطلقت فيس بوك في مؤتمر المطورين الماضي تطبيق Spaces الذي يدعم نظارة أوكولوس ريفت فقط حالياً ليسمح للمستخدمين تجربة مستوى جديد كلياً من التواصل في الواقع الافتراضي وربطه مع الواقع الحقيقي. هذا يعني أن فيس بوك لن تكتفي بجعل الناس في العالم الحقيقي يجرون بث مباشر على فيس بوك لأصدقائهم، بل حتى الشخصيات الافتراضية الآن بإمكانها إجراء بث مباشر لأصدقاها الحقيقيين. بالطبع عندما نتحدث عن شخصية افتراضية لك، هذا يخلق إمكانيات جديدة غير ممكنة في الواقع المعاش من ناحية التفاعل مع التعليقات وردود الأفعال التي يمكن للمشاهدين إرسالها. بكل حال مازال الموضوع في بداياته ولن يتاح لشريحة كبيرة من المستخدمين نظراً لحصريته على نظارات أوكولوس ريفت التي تسيطر على حصة ضئيلة من السوق مقارنة بالنظارات الأخرى غير المستقلة. لكن بشكل أو بآخر، خطة فيس بوك للعقد القادم ستجعل شخصياتنا الافتراضية تتواصل مع بعضها وتربط العالم الافتراضي ببعضه بعد أن ربطت العالم الحقيقي حيث يستخدمها اليوم أكثر من ملياري مستخدم. المصدر

التدوينة فيس بوك تجلب البث المباشر إلى الواقع الافتراضي ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

هل يُنقذ البث المُباشر للفيديو شبكة تويتر؟

تويتر

كثّفت شبكة تويتر في الآونة الأخيرة جهودها في مجال البث المُباشر للفيديو، فهي أعلنت أولًا عن إضافة زر داخل تطبيق تويتر على الهواتف الذكية لبدء البث دون الحاجة إلى تثبيت تطبيق بيريسكوب Periscope، الشبكة الفرعية لتويتر المُتخصّصة في مجال الفيديو. وبعد هذا التغيير، أعلنت عن شراكات مع مجموعة كبيرة من الجهات على غرار وكالة بلومبيرغ العالمية، بالإضافة إلى بعض شبكات الإعلام على غرار Vox. كما ذهبت للمجال الرياضي ووقعّت عقودًا لبث بعض المباريات بصورة حصرية أيضًا، وبشكل مُباشر. الخطوات السابقة تعكس رغبة الشركة بشكل أو بآخر في التركيز على نوع جديد من المُحتوى، فالفيديو بالفعل يُحقّق أرقامًا كبيرة في فيسبوك، وانستغرام، دون نسيان يوتيوب المنصّة التي تكبر بسرعة كبيرة بفضل هذا النوع من المُحتوى. لكن التساؤل الذي طرحته إحدى وكالات شبكة Vox تمحوّر حول تنفيذ تلك الرؤية؛ الفيديو بالفعل هو المحتوى المُفضّل الآن، لكن هل تسير تويتر في الطريق الصحيح؟ ترى شبكة تويتر أن المُستخدمين بشكل عام يُفضّلون مشاهدة الفيديو على حساب قراءة النصوص أو الاستماع إلى التسجيلات الصوتية. ومن هذا المُنطلق تم الاتّجاه إلى الفيديو والتعاقد مع مجموعة كبيرة من الجهات انطلاقًا من فكرة أن المستخدم عندما يرغب في مشاهدة آخر الأخبار سيقوم بفتح تطبيق تويتر لأنه يعلم أن بلومبيرغ تبثّ على مدار السّاعة هناك. ما سبق يعني أن نسبة استخدام التطبيق والبقاء فيه قد تكون أطول، لكن هل قدّم بالفعل تويتر ما يرغب المستخدم بالحصول عليه؟ أو هل يبني قاعدة يُمكن الاستناد عليها في المُستقبل؟ هناك مُشكلة في فكر تويتر بدت واضحة عندما قامت ببث مباراة في كرة القدم الأمريكية NFL، حيث قام 250 ألف شخص بمتابعتها مباشرةً على الشبكة، لكن هذا الرقم يُمثّل 1٪ أو 2٪ من إجمالي المُتابعين الذين شاهدوا المباراة نفسها على التلفاز العادي. هذا يعني أن ما يحتاجه مُستخدمو الإنترنت ليس البث المُباشر فقط، بل يحتاجون لمشاهدة الفيديو حسب الطلب على غرار يوتيوب أو “نت فليكس” Netflix، فنحن الآن في عصر لا يُفضّل الكثيرون فيه مشاهدة كل شيء بشكل حي ومُباشر، في ظل وجود الفيديو حسب الطلب. شبكات أُخرى -على غرار “نت فليكس” وهولو، أو حتى أمازون ويوتيوب وآبل- قامت بضخ ملايين الدولارات في مجال الفيديو أيضًا، لكنها فضّلت أن يكون المحتوى حصري وخاص بها لجذب المستخدم دائمًا لتطبيقاتها لأنه يعلم أن ما يُريده موجود في أي وقت على تلك الخدمات، وليس لفترة محدودة فقط. الحكاية باختصار، لو أرادت تويتر التركيز على الفيديو فهذا حقها المشروع بكل تأكيد، لكنها يجب أن تُراقب ما تقوم به غيرها من الشبكات خصوصًا في مجال إنتاج المحتوى الخاص، لتعتمد بذلك على البث المُباشر رفقة الفيديو حسب الطلب، وإلا لن تُحقّق الاستثمارات التي تقوم بها تويتر العائدات المطلوبة لتسقط الشبكة في دوّامة جديدة. الحوار بتصرّف.

التدوينة هل يُنقذ البث المُباشر للفيديو شبكة تويتر؟ ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

فيس بوك تتيح البث المباشر من أجهزة الكمبيوتر والمزيد

facebook live video

البث المباشر على فيس بوك بشكل رئيسي يتم عبر الهواتف الذكية سواء للحسابات الشخصية، أو الصفحات. لكن لو أردت البث المباشر من الكمبيوتر كنت بحاجة لبعض الإجراءات المعقدة والربط مع الواجهات البرمجية. الآن فيس بوك ريحتك من كل هذا العناء حيث يمكنك البث المباشر من الكمبيوتر بسهولة. لسوء الحظ هذه الميزة متاحة فقط للصفحات وليس للحسابات الشخصية. وهذا سيسمح للشركات بالبث المباشر لمعجبي الصفحات بالفيديو ما يسمح لهم بتقديم جودة بث أفضل وطريقة عرض أنسب من البث من هاتف ذكي أو الدخول بتعقيدات الربط البرمجي. وبالحديث عن البث المباشر على الصفحات، أضافت فيس بوك دور إداري جديد وهو “Live Contributor” يمكن إعطائه لأي مستخدم إداري في الصفحة بحيث يمكنه البث المباشر فقط وبدون أن يحصل على المزيد من الصلاحيات الإدارية الأعلى مثل نشر المنشورات أو الإطلاع على الإحصائيات أو التعديل في الأعضاء وإعدادات الصفحة. أما للحسابات الشخصية التي لديها عدد 5 آلاف متابع أو أكثر فيمكنهم الإطلاع على إحصائيات مفصلة أكثر حول الفيديوهات المنشورة بخصوصية عامة. هذه الإحصائيات ستمكن المشاهير والشخصيات العامة من معرفة أداء فيديوهاتم التي يرفعونها على فيس بوك. تتضمن الإحصائيات عدد دقائق المشاهدة الإجمالية، عدد المشاهدات الإجمالية، معدل التفاعل الإجمالي والذي يضم ردود الفعل والتعليقات والمشاركات. كما سيمكن معرفة أرقام إجمالية عن كل الفيديوهات التي نشروها خلال عدة مدد زمنية سابقة تصل حتى شهرين. عادة ما تتلقى فيديوهات البث المباشر عدد كبير من التعليقات وتشير أرقام فيس بوك أنها تتلقى عشرة أضعاف الفيديوهات العادية، لذا سيمكنك تثبيت التعليقات أسفل فيديو البث المباشر. أخيراً ونعود للصفحات أصبح هناك رابط واحد ثابت يمكن من خلاله للزائر أن يصل إلى البث المباشر الذي يجري حالياً وباقي الفيديوهات المرفوعة والبث المباشر القديم. وعبر الضغط على الرابط facebook.com/PageName/videos مع تبديل PageName بإسم الصفحة الخاصة بك، يمكن إعطاء هذا الرابط لأي شخص وعند الدخول إليه وكان هناك بث مباشر بنفس الوقت فإنه سيتمكن من مشاهدته مباشرة. الجدير بالذكر أن هذه المزايا ستتاح تدريجياً لكافة الصفحات والمستخدمين الذين ينطبق عليهم الشرط المذكور. مع أنه كان مخيباً بعض الشيء عدم دعم البث المباشر للحسابات الشخصية واقتصاره على الصفحات، لكنه قد يكون مردّه إلى أن معظم مستخدمي فيس بوك يدخلون إليه اليوم عبر الهواتف الذكية لا أجهزة الكمبيوتر. المصدر

التدوينة فيس بوك تتيح البث المباشر من أجهزة الكمبيوتر والمزيد ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »