الرئيسية » اخبار تقنية (صفحة 20)

اخبار تقنية

اخر الاخبار التقنية

قوقل: لن يكون هنالك وضع مظلم في أندرويد

استفسر أحد مستخدمي أندرويد في نوفمبر الماضي عن إمكانية رؤية "وضع الظلام" لتحسين عمر البطارية في هواتف أندرويد بشاشات OLED ضمن شكوى عن خلل بالنظام، وردّ أحد موظفي أندرويد بأنّ الخلل تم إصلاحه أمس، كما قال إنّ فريق تطوير أندرويد أضاف ميزة وضع الظلام وأنّها ستأتي في الإصدار القادم. للأسف، قوقل أفادت في بيان أن ما قاله الموظف غير صحيح، وأنّه نَجم عن سوء تواصل. وأضافت أنّ ما أضافته في أندرويد P هو إعداد للمطوريين (ضمن خيارات المطور) لتبديل تعريف الوضع الليلي لواجهة المستخدم، ليسهل عليهم إنشاء واختبار التطبيقات التي تقوم بتنفيذ الوضع الليلي. وعليه فإن الخيار المتاح الآن هو وضع الظلام على مستوى منخفض، والذي أتيح في أكتوبر الماضي حصريا على هواتف بكسل 2. وهي الميزة التي تسمح للمستخدمين تغيير الثيم المضيء إلى ثيم مظلم مبني على خلفية هواتفهم القاتمة، ووصلت إلى هواتف بكسل الأصلية مع أندرويد 8.1. ونأمل من قوقل أن تقوم بتوسيع هذه الميزة لتشمل باقي أجهزة أندرويد، أو للأجهزة التي تحتاج إلى هكذا ميزة من أجل عمر بطارية أطول. المصدر: The Verge  

أكمل القراءة »

تلميحة: كيف تلغي التجديد التلقائي للاشتراكات في تطبيقات وألعاب آيفون

هناك العديد من التطبيقات والألعاب المدفوعة التي قمنا بشرائها، ولكن بعض هذه التطبيقات تقوم بالتجديد التلقائي بعد انتهاء الفترة بالرغم من أنك لا تريد التجديد، أو أحياناً قمت بحذف التطبيق كلياً من الجهاز، ولكن إشتراكك قائم.

إذا، كيف تلغي التجديد التلقائي للاشتراكات؟

  • افتح إعدادات آيفون.
  • اضغط على اسمك وبياناتك الشخصية في أعلى الصفحة.
  • إختر تبويب آب ستور و آيتونز - iTunes & App Store
  • إضغط على معرّف آبل - Apple ID
  • إضغط على عرض معرّف آبل - View Apple ID
  • إختر تبويب الاشتراكات - Subscriptions
  • سيتم عرض كافة التطبيقات والألعاب المشترك بها، إضغط على التطبيق المراد إلغاء الإشتراك فيه.
  • إضغط على إلغاء الإشتراك - Cancel Subscription باللون الأحمر وتأكيد العملية.

أكمل القراءة »

شاومي باعت 30 ألف هاتف Redmi Note 5 Pro في كل ثانية

شاومي

شاومي تحطم الأرقام القياسية من جديد كما فعلت سابقاً، حيث أعلنت قبل أسبوع عن هاتفها المميز Redmi Note 5 Pro والذي نفدت الكميات المتاحة منه خلال 3 دقائق فقط!. بحسب شاومي الهند فإنها باعت أكثر من 300 ألف نسخة منه في أقل من 3 دقائق، لكن بالتمحيص أكثر من خلال متابعة حساب تويتر للشركة فإن شكاوى نفاد الكميات بدأت بالظهور بعد 10 ثوان فقط من بدء توفر الهاتف للطلب. وتسبب الإقبال الكبير من المستخدمين في الهند بإنهيار الموقع خلال ثوان من السماح بالطلب. ومن ثم عندما عاد الموقع للعمل كانت الكميات المتاحة قد نفدت بالكامل. وتحدد شاومي موعداً آخراً للبيع على متجر Flipkart يوم 28 فبراير حيث يتوفر الهاتف فجأة للطلب بكميات محدودة. يتميز الهاتف بمواصفاته الرائعة وسعره المنخفض للغاية حيث يتراوح ما بين 215 إلى 261 دولار تقريباً.  

التدوينة شاومي باعت 30 ألف هاتف Redmi Note 5 Pro في كل ثانية ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

منفذ بطاقة SIM قد يتم إلغاؤه من الهواتف في المستقبل

شركة ARM -المختصة في هندسة بطاقات الهواتف- مهووسة بقتل بطاقة وحدة تعريف المشترك SIM؛ على ما يبدو فإنّ شرائح nano SIM ليست صغيرة حسب اعتقاد ARM، وأنّه يمكن لمصنعي الهواتف وإنترنت الأشياء الاستفادة من المساحة الزائدة لتزويد هواتفهم بمكونات جديدة أو تعزيز الحالية. ولهذا فإن ARM المختصة في هندسة العِمارة الأساسية للأنوية والتي ينتهي استخدامها في معالجات كوالكوم سنابدراجون ومعالجات A من آبل وإكسينوس من سامسونج، أتت الآن بابتكار iSIM، (الحرف i يشير إلى كلمة itegrated والتي تعني مندمج).. فما هي iSIM إذن؟ إنّها بطاقة SIM قابلة للبرمجة، مشابهة لـ eSIM بهواتف بكسل 2؛ فتسمح للمستخدمين (في الدول التي تدعم الخدمة) إعادة تعيين شركة الاتصال دون تغيير البطاقة. بجانب كون بطاقة iSIM قابلة للبرمجة فإنّها ستكون جزء تكاملي لا ينفك عن نظام المعالجات الذي يأتي في كل معالجات إكسينوس وسنابدراجون؛ فإلى جانب أنوية المعالج والشرائح التي تدعم البلوتوث والواي فاي ومودم شبكات LTE اللاسلكية، تريد شركة ARM أن تجلب بطاقة SIM أيضًا لتقليل المساحة التي يشغلها الآن بما يعادل وحدة ملليمتر مربع. باختصار، هذا يعني أن بطاقة SIM قد ينتهي عصرها قريباً وتصبح مثل منفذ السماعات، جزءً من الماضي، إلا أنه سيكون متاحاً لك التخيّر بين شركات الاتصالات عبر البرمجيات، بدون حاجة لوضع بطاقة مخصصة لذلك. المصدر: ARM

أكمل القراءة »

إنتل ستقدم اتصالات الجيل الخامس في الحواسب المحمولة

إنتل

تتسابق الشركات التقنية لتقديم أحدث منتجاتها لتدعم الجيل الجديد من الإنترنت عبر الإتصالات المحمولة، ورأينا عدة منتجات من كوالكوم وغيرها والآن إنتل تتعاون مع الشركات المصنعة للحواسب المحمولة لدعم اتصالات الجيل الخامس فيها بدءاً من العام المقبل. وعبر الجيل الجديد من الموديمات XMM 8000 سيمكن للحواسب المحمولة أن تتصل بشبكات الجيل الخامس وذلك بدءاً من النصف الثاني من 2019. والبداية ستشمل عدة شركات كبرى مثل ديل و لينوفو و HP وحتى مايكروسوفت حيث تتعاون مع إنتل. وسوف تستعرض إنتل في مؤتمر الجوال العالمي إمكانيات موديمها حيث يمكنه تقديم سرعات اتصال عالية للغاية لتشغيل البث المباشر للفيديو وحتى جودة 4K. سبق أن عرضت إنتل هذه الإمكانيات على الحواسب المكتبية، لكنها الآن تعرضها على الحواسب المحمولة أيضاً. الجدير بالذكر أن إنتل كشفت مؤخراً عن شريحة الموديم X50 القادرة على الاتصال بشبكات الجيل الخامس وستستخدمها شركات مثل سوني وأسوس وإل جي في هواتفها بدءاً من العام المقبل.

التدوينة إنتل ستقدم اتصالات الجيل الخامس في الحواسب المحمولة ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

سامسونج تبني مصنع معالجات جديد بدقة 7 نانومتر

سامسونج

مع ارتفاع الطلب من الشركات المصنّعة للهواتف الذكية على المعالجات لا سيما ضمن فئة الهواتف الرائدة، تعتزم سامسونج بناء مصنع جديد للمعالجات بدقة 7 نانومتر وذلك لمجاراة المنافسة مع شركة TSMC التايوانية الشهيرة في هذا المجال. وسيتم إنشاء المصنع الجديدة في مقاطعة Gyeonggi بكوريا الجنوبية وسيزود بمعدات متقدمة للغاية مستوردة من هولندا حيث تعتمد على الأشعة فوق البنفسجية بدلاً من الطريقة التقليدية التي تتبعها TSMC. ومن المتوقع البدء بالإنتاج في المصنع العام المقبل حيث سيكلف الإستثمار بنحو 6 تريليون وون ويعمل فيه 10 مجموعات إنتاج على الأقل. وتتفوق TSMC على سامسونج في قطاع معالجات 7 نانومتر تحديداً وبدأت الشركة الإنتاج التجريبي هذا العام. بالطبع مع مرور السنوات القادمة سيتم زيادة تعقيد ودقة تصنيع المعالجات لتصل حتى 4 نانومتر بحلول عام 2020.

التدوينة سامسونج تبني مصنع معالجات جديد بدقة 7 نانومتر ظهرت أولاً على عالم التقنية.

أكمل القراءة »

كوالكوم تطلق الذكاء الاصطناعي في معالجات سنابدراجون

أغلب مهام تعلّم الآلة -كالتعرف على الصوت- تعتمد حاليا على السحابة؛ يرسل الهاتف البيانات إلى السحابة حيث يتم معالجتها ليستقبل بعد ذلك النتائج، والقدرة على تنفيذ مهام تعلّم الآلة على هاتفك بدلًا من على بعد بالاعتماد على السحابة أصبح مطلب مهم؛ حيث سيساعد المطورين على تحسين تعلّم الآلة، ولذلك أطلقت كوالكوم محرك ذكاء اصطناعي يتألف من برمجيات وعتاد يمكن للمطورين استخدامه بإنترنت أو بدونه.

تنفيذ مهام تعلّم الآلة

تعلّم الآلة يمر بمرحلتين: التدريب والاستنتاج، في مرحلة التدريب: تتغذى خوارزمية التعلّم الآلي (وحدة عصبية غالبا) على نماذج من العناصر المراد تعلمها (صور، صوت، إلخ) مع معرِّفات العناصر. وفي مرحلة الاستنتاج: تستخدم الخوارزمية البيانات للتعرف على بيانات أخرى جديدة. ومثالًا على ذلك: إن تم تعريف نظام تعلّم الآلة على آلاف من صور القطط، في مرحلة الاستنتاج يُعرض للنظام صورة لقطة لم تُعرض من قبل، وبالاستعانة ببيانات التدريب يقوم النظام بتعريف محتوى الصورة. مرحلة الاستنتاج تعتمد على أي وحدة معالجة تقريبا بما فيها وحدة المعالجة المركزية ووحدة معالج الرسوميات ومعالج الإشارة الرقمي ومحركات الاستنتاج الخاصة مثل وحدة المعالجة العصبية في معالج هواوي كيرن 970، أو المعلَّنة قبل أسبوع من شركة Arm. والفرق الجوهري من استخدام وحدات المعالجة يكمن في سرعة إتمام مرحلة الاستنتاج ومعدل الطاقة اللازم لها. ما يعني أنّه قد لا تكون هناك حاجة داعية لوحدة معالجة مخصصة لمرحلة الاستنتاج، وهو موقف كوالكوم الحالي. ومع ذلك فإن الأداء وكفاءته يمثلان حجة قوية لموقف شركة Arm وهواوي المقابل.

محرك كوالكوم AI الجديد

مُحرك الذكاء الاصطناعي الجديد من كوالكوم يعتبر مزيج من برمجيات وعتاد معالجات سنابدراجون 845 و835 و820 و660، تتسارع مع الذكاء الاصطناعي. وأحد المكونات هو وحدة المعالجة العصبية NPE المصممة للتسهيل على المطورين اختيار أي أنوية سنابدراجون (معالج Hexagon Vector، أو معالج الرسوميات Adreno، أو وحدة المعالجة المركزية Kryo) الأنسب لتنفيذ مهام الذكاء الاصطناعي بتطبيقه. والشبكة العصبية Hexagon NN تسمح هي الأخرى للمطورين تشغيل خوارزمية الذكاء الاصطناعي على معالج Hexagon Vector. ويدعم محرك الذكاء الاصطناعي مجموعة متنوعة من منصات التعلّم الآلي، بما فيها منصة قوقل Tensorflow ومنصات فيسبوك Caffe و Caffe2 إلى جانب منصة ONNX المفتوحة. كما تدعم برمجيات واجهة شبكات أندرويد العصبية Android NN التي أتيحت لأول مرة في أندرويد أوريو لتمنح المطورين وصولًا إلى عتاد سنابدراجون من خلال النظام. وقالت كوالكوم أن شاومي وون بلس وفيفو وأوبو وموتورولا وأسوس وZTE وغيرهم ضمن صانعي الأجهزة الذين سيستخدمون محرك الذكاء الاصطناعي في أجهزتهم المستقبلية لتحسين تطبيقات الذكاء الاصطناعي. كما أن شركاء تطوير البرمجيات مع كوالكوم سيستفيدون من المنتج كذلك. فشركتي SenseTime و++Face قامت بتدريب الشبكات العصبية على الصور ومزايا الكاميرا مثل تأثير بوكيه والتصديق بالوجه واستكشاف المشهد، وشركة Elliptic Laps قامت بتطوير نظام تحكم بإيماءات فوق صوتية باستخدام محرك الذكاء الاصطناعي، وشركتي ArcSoft وThundercomm قدموا خوارزمية للكاميرا الأحادية والمزدوجة لشركاء سنابدراجون. المصدر: 1،2

أكمل القراءة »

قوقل قد تمنع التطبيقات بالخلفية من إستخدام الكاميرا

إصدار أندرويد P على بعد أسابيع من الوصول بنسخة المطورين، وقد ذُكر مؤخراً أن قوقل ستمنع وصول المطورين إلى واجهة برمجة التطبيقات API غير الموثقة والمخفية في أندرويد P، كما أُفيد أنّ النظام سيسمح للمستخدم التحكم في عرض إشارة الشبكة الخلوية وشبكة الإنترنت في شريط الحالة، كما أنّه سيدعم الهواتف القابلة للطي والهواتف التي تأتي بأكثر من شاشة. لكن التعديلات على أندرويد P لا تتوقف على هذا الحد؛ فوفقاً لمشروع AOSP، فإنّ النظام أُدرج به قاعدة جديدة لمنع التطبيقات الخاملة في الخلفية من الوصول للكاميرا، وهذا من شأنه أن يمنع التطبيقات الخبيثة من العمل في الخلفية وتصوير المستخدم خلسة أو المقربين منه ثم ابتزازهم.

ما الذي سيتغير؟

تغيّر الإجراءات يستهدف مُعرِّف المستخدم User ID، وهو المعرِّف المميِّز الذي يعينه أندرويد لكل تطبيق أثناء عملية تثبيته ولا يتغير طالما بقى التطبيق مثبتًا، فيبقى لكل تطبيق مُعرف فريد. بأندرويد P، حينما ترصد خدمة الكاميرا أن معرِّف المستخدم في الوضع الخامل -وهذا يحدث عندما يكون الجهاز في وضع خامل، وتحاول التطبيقات في الخلفية الوصول إلى وحدة المعالجة المركزية والخدمات كثيفة الشبكة مقيدة- سيقوم أندرويد بتوليد خطأ Error ليحجب الوصول إلى الكاميرا، وطلبات الكاميرا اللاحقة من معرِّف المستخدم هذا ستقوم بتوليد أخطاءً على الفور.

فائدة الميزة

في الحقيقة لقد تأخرت هذه الميزة كثيرًا؛ فقد نشر زيمون سيدور على مدونته في 2014 فيديو يوضح كيف يمكن للتطبيقات تسجيل الفيديو والتقاط الصور خلسة بالتلاعب بأذونات كاميرا أجهزة أندرويد، وتمكن حينها من الوصول لكاميرا هاتف Nexus 5 دون تنبيه المستخدم عن نشاط التطبيق ودون أن يظهر التطبيق في الخلفية وحتى عند إغلاق الشاشة. https://youtu.be/sDzs6y4JVok بوصول أندرويد P فإن تطبيقات مثل التي عرضها سيدور سيتم كشفها بسهولة، وبفضل متطلبات أندرويد أوريو فهذا سيعني أنّها سترسل إشعار للمستخدم لتنبهه بأنها تعمل، وإن حاولت العمل في الخلفية فلن تستطيع، حيث لن تحصل على أذونات الوصول إلى الكاميرا في أندرويد P. المصدر: xda-developers

أكمل القراءة »

نوكيا تحضر لإطلاق هاتف 8 برو بمعالج سنابدراجون 845

كشفت مصادر مُطلعة أن شركة نوكيا تحضر لإطلاق نُسخة مطورة من هاتف نوكيا 8 سيحمل اسم Nokia 8 Pro وسيتم إطلاقه في وقت لاحق من شهر أغسطس أو سبتمبر المقبل. ونشر موقع nokiapoweruser تقريراً يؤكد فيه أن شركة نوكيا قد لاتكشف عن هاتف نوكيا 10 في هذا العام وبدلاً من ذلك سنرى هاتف نوكيا 8 برو المدعوم بمعالج كوالكوم سنابدراجون 845 وكاميرا بعدسة كبيرة من زايس. وسيضم هاتف نوكيا 8 برو جهاز لاستشعار بصمات الأصابع أسفل وحدة الكاميرا على ظهره كما هو مبين في الرسم المُسرب أعلاه، كما يُلاحظ تشابه التصميم مع نوكيا 9 الذي من المفترض أيضا أن يصل بطبقات من زجاج 3D من الأمام والخلف. وأضاف مصدر الشائعات أن نوكيا 8 برو سيتميز بشاشة بنسبة العرض الجديدة 18:9، ويحمل الهاتف الاسم الرمزي Nokia 8 Sirocco وسبق أن تم رصد هذا الإسم في شهادات الإعتماد سابقاً، وبالتأكيد سنحصل على المزيد من التفاصيل المُتعلقة بالجهاز في قادم الأسابيع.

أكمل القراءة »

ماهي الحركات الخفية التي تتبعها الشبكات الإجتماعية لتجعلك مدمناً عليها ؟

تختلف إطلاقات النّاس على إفراط استخدام الهواتف الذكية؛ بينما يرى البعض أنّه إدمان، فإن جوناثان كاي -الرئيس التنفيذي للعمليات بشركة Apptopia المختصة في تحليل التطبيقات- يطلق على هذه الظاهرة "نزوح الوقت" معللا أن النّاس أزاحوا الوقت الذي كانوا يقضونه في مشاهدة البرامج التلفزيونية لقضائه على هواتفهم. لكن تفضيل قضاء أوقات الفراغ أمام شاشات الهواتف الذكية بدلا من المنصات الأخرى يرجع إلى أسباب؛ أولها أنّ الهواتف مليئة بمحتوى أنت تختاره بدلا من محتوى اُختير لك كالبرامج التلفزيونية، وثانيها أنّ مطوري تطبيقات الهواتف الذكية يعمدون استخدام تكتيكات معينة لجذب انتباهك إليها، فلن ينتظروك حتى تتفرغ لتطبيقاتهم. وبالفعل قد برهنت يعض هذه التكتيكات على جذبها للمستخدمين؛ ومن التكتيكات ما لا يقدم ميزة سوى التلاعب بسلوك المستخدم (يمكن أن تسميها: حيل ملتوية)، بينما البعض الآخر يقدم ميزة مفيدة ترفع قيمة المنتج، وكلاهم يشتركون في مهمة جذب انتبهاك. وفي هذا المقال نرصد لكم بعض التكتيكات المستخدمة عبر التطبيقات الشائعة:

فيسبوك: حساب لكل المنصات

أحد الأشياء التي تميز فيسبوك عن أي منصة إجتماعية أخرى، هي إمكانية التسجيل بواسطة حساب فيسبوك ضمن شريحة واسعة من التطبيقات بدلا من إنشاء حساب مخصص، ما يشعرك بأهمية حساب فيسبوك. وفي السنوات الأخيرة، أصبح فيسبوك يدعم الذكريات، عبر عرض تنبيه يومي للمنشورات التي قمت بنشرها في مثل اليوم عبر السنوات الماضية، كما يبقيك فيسبوك على اطلاع بذكرى إنشاء صداقة ومناسبات أعياد ميلاد الأصدقاء ليصبح بذلك طريقة فعالة لتعقب حياتك الإجتماعية. [divider][/divider]

إنستقرام: دفع الإشعارات - القصص في كل مكان

في الوضع الافتراضي للإعدادات يفرض إنستقرام الإشعارات اللحظية لكل ما يحدث على المنصة ويمكن الإشعار به؛ الإخبار بأن صديقا نشر قصته الأولى، أو أن صديق فيسبوك انضم للإنستقرام، أو أنّ أحداً من الذين تتابعهم يبث فيديو حيّ، إلخ. وطالما لم تتعمق في قائمة الإعدادات فلن تستطيع تخصيص الإشعارات. بعض الطرق الأخرى لجذب انتباهك على منصة مشاركة الصور، هي قصص إنستقرام التي تفوقت على قصص سنابشات في غضون عام من إطلاقها؛ بسبب خيارات تخصيص الفلاتر والرسومات الكرتونية والملصقات حسب موقعك ودرجة الحرارة، وبسبب التحفيز الدائم لمشاهدة القصص؛ عندما تفتح التطبيق تراها بالجزء العلوي، وتظهر ضمن تصفح المنشورات كما في الصورة، وعندما تُنهي مشاهدة قصة تُنقل آليا للقصة التالية خلال جزء من الثانية. [divider][/divider]

تويتر: علم النفس في دائرة التحميل

هل تعلم ما الذي يدفع النّاس للمقامرة واستخدام آلات سلوت (ماكينة الحظ)؟ بجانب احتمال الفوز بمبلغ كبير مقابل بذل قليل، فإنّه وعند نقطة ما، لا يوجد نمط معين لإظهار النتائج التي تراها وبالتالي فإنّ احتمال الفوز والخسارة قائمين عند كل محاولة، كذلك بتطبيق تويتر، عندما تسحب للأسفل وتظهر دائرة التحميل التي تدل أن هناك تغريدات قادمة، وتأمل أن يظهر لك ما يشوقك وقد يصل أحيانا وقد لا يصل أحيانا أخرى، ثم تعاود الكرة وتسحب لأسفل راغبا في رؤية ما يشوقك. وعندما تفتح تويتر كذلك، سترى الشاشة الزرقاء ثم يتأخر ظهور الطائر الأبيض للحظات، فقد تظن أن هذا يعزو إلى إصدار التطبيق أو وجود تزاحم على التطبيق أو بطء الهاتف، لكن هذه خطوة متعمدة من تويتر وتحدث كل مرة، بهدف تأخير فتح التطبيق إلى حين انتقاء التغريدات التي يتم عرضها إليك. هذه الحيلة يستخدمها فيسبوك وإنستقرام والعديد من المنصات أيضًا. [divider][/divider]

سنابشات: أيقونة التميّز

تُعبّر أيقونة النّار بجانب اسم بروفايل سنابشات عن عدد الأيام التي قضاها المستخدم تواليا على المنصة، وتعد مصدر تفاخر بين مجتمع سنابشات رغم أنّه لا يقابلها مكافئة، أي أن الحافز الذي يدفع المستخدمين إلى زيارة سنابشات بشكل يومي قد يكون الخوف من فوات الفرصة المتمثلة في تعزيز الرقم الذي أحرزوه وخسارته. وإلى جانب ذلك، فإن سنابشات كان أول من تبنى ميزة القصص وفلاتر الوجه. ومؤخرًا علمنا أن سنابشات سيأتي بفلترات Bitmoji، وهي عبارة عن إحلال صورة وجهك الكرتونية على جسد يرقص أو يطبخ أو يركب لوح تزلج. [divider][/divider]

تطبيق Duolingo: الخوف من فوات الفرصة

تأثير "FOMO" (الخوف من فوات الفرصة) مشهور في علم النفس، ويستعين به تطبيق Duolingo -الأشهر لتعليم اللغات-؛ فعندما تفتحه لأولّ مرة يسألك عن اللغة التي تريد دراستها ثم يسألك عن هدفك الشخصي في اليوم، هل هو نقطة واحدة أم 10 نقاط أم 50 نقطة؟، ويوميا ينبهك التطبيق بمدى بُعدك عن تحقيق هدفك اليومي. وإن حققت أهدافك لأيام متتالية لم يتخللها تفويت جلسة فأنت تحصل على جوائز؛ أي بفتح التطبيق فقط تستطيع التغلب على الخوف من فوات فرصة تحقيق الجائزة. [divider][/divider]

لينكد إن - تبويبات بمفهوم المعاملة بالمثل

شبكة LinkedIn السادسة على ترتيب الشبكات الإجتماعية تستخدم أحد طرق علم النفس أيضاً، وهي المعاملة بالمثل، وشعورك بالالتزام نحو مجتمع المستخدمين، نرى ذلك عندما تستقبل طلب صداقة، فترى بأسفله لائحة أشخاص قد تعرفهم، وحينها "يتحول شعورك اللاوعي إلى شعور بالتزام اجتماعي يحسّه ملايين المستخدمين بينما تتربح الشركة من ورائهم" حسب وصف تريستان هاريس المصمم السابق لدى قوقل. [divider][/divider]

لعبة Two Dots: الألوان

إذا فتحت هاتفك الآن وقلبت بين التطبيقات بتركيز، غالبا ستجد تطبيقات لا علم لك بوجودها على هاتفك، هذا لأنك تألف هاتفك وتعتاد عليه فتنسى تطبيق أو اثنين، ولهذا السبب يقوم مطورو لعبة Two Dots الشهيرة بتغيير ألوان أيقونة التطبيق بشكل دوري لجذب الناظر إليها. وحديثا أصبحت اللعبة تدعم دفع الإشعارات في أمريكا عند الساعة الثالثة صباحاً، لماذا؟ لأنّه في نفس التوقيت، هناك لعبة أخرى شهيرة اسمها HQ Trvia تقدم مسابقة ببث فيديو حيّ يحضره آلاف الأمريكيين عبر هواتفهم، لكن إن كنت متسابقا وجاوبت على أحد الأسئلة بصورة خاطئة في فترة الإجابة أو لم تجاوب، فأنت تخرج من المسابقة، لكن يمكنك البقاء على البث لمتابعة باقي المتسابقين، وحينها تستقبل إشعار لعبة Two Dots. [divider][/divider]

لعبة HQ Trivia: فرصة الفوز بالمال

كما سبق وأن ذكرنا، فلعبة HQ Trivia مشهورة في أمريكا جداً، حيث تقام مسابقة مرتين يوميا، يقوم المستضيف بطرح 12 سؤال، كل واحد تلو الآخر، متزامنا مع عرض السؤال داخل التطبيق متضمنا خيارات ثلاثة للإجابة، وفرصة 6 ثواني للإجابة على كل سؤال، وفي النهاية يقتسم الجائزة التي قد تصل إلى 15 ألف دولار المتسابقين المتبيقين من مئات آلاف المشاركين. [divider][/divider]

تطبيق Tinder: يقلب الحب إلى لعبة سطحية

تستفيد تطبيقات المواعدة عند الغرب، والتي أشهرها Tinder من تكتيك آلات سلوت الذي ذكرناه مسبقا، فيظل المستخدم يسحب إلى اليسار حتى يجد صورة من يعجبه ليسحب إلى اليمين، وهو ما قد يسبب إدمانا؛ لدرجة أن التطبيق أطلق اشتراكات خاصة "Plus" و"Gold" لمن يريد السحب أكثر عن عدد محدد يوميا، كما قد قارنت دراسة حديثة نشرتها صحيفة واشنطون بوست شعور مُدمني تطبيق Tinder بمُدمني المخدرات. [divider][/divider]

تطبيق Spotify: أنت عميل مميز

تطبيق Spotify يعرض الأغاني بطريقة فريدة. ويرحب بك يوميا بقائمة تشغيل تم إعدادها خصيصا لك، بناء على ميولك إلى بعض أنواع الأغاني دون أخرى، وهي طريقة تتبعها كافات خدمات الموسيقى المدفوعة.

أكمل القراءة »