الرئيسية » اخبار الرياضة (صفحة 5)

اخبار الرياضة

اخر اخبار الرياضة

الهلال ينهي مشواره العربي بمواجهة الترجي التونسي براون: نتائج الفرق الأخرى لم تخدمنا.. وسنكمل تألقنا

يُسدل الستار مساء اليوم الأحد على دور المجموعات في البطولة العربية للأندية، وسيظهر الليلة فريق سعودي في البطولة للمرة الأخيرة بعد خروج النصر والهلال رسمياً من منافساتها، إذ سيواجه الأخير الترجي التونسي على ستاد برج العرب ضمن الجولة الثالثة من لقاءات المجموعة الثالثة، وسيلعب "الأزرق" مباراته بحثاً عن زيادة خبرة لاعبيه الشبان وإكمال الصورة الرائعة التي ظهر بها في الجولتين الماضيتين وجعلته حديث البطولة، ويعتبر اللقاء تاريخياً كونه مع الترجي أحد أكبر اندية القارة الإفريقية، وينتظر أن يخرج منه المدرب الأرجنتيني خوان براون بفوائد فنية عدة مثلما حدث معه أمام المريخ السوداني ونفط الوسط العراقي.

بطاقة المجموعة الثالثة طارت لمصلحة الفريق التونسي الذي حصد ست نقاط من انتصارين متتالين، وسيسعى الليلة إلى تحقيق العلامة الكاملة مثلما فعل الفيصلي الاردني في المجموعة الأولى بوصوله إلى النقطة التاسعة كأكثر الفرق حصداً للنقاط، ويعتبر الترجي هو الأوفر حظاً بالفوز الليلة، إلا أن ماقدمه أولمبي الهلال في المباراتين الماضيتين من أداء فني مميز قد يقلب الأمور داخل المستطيل الأخضر.

وفي ذات المجموعة، هنالك مباراة ثانية تعتبر "تحصيل حاصل" مثل سابقتها، عندما يلتقي المريخ مع نفط الوسط، ويتساوى الفريقان في عدد النقاط إذ يمتلك كل فريق منهما نقطة واحدة، وسيلعبان مباراتهما للتاريخ.

من جهته أبدى مدرب الهلاب "خوان براون" رضاه التام على أداء لاعبيه في المواجهتين الماضيتين في البطولة العربية، موضحًا أن الاحتكاك بفرق قوية يزيد من الخبرة لدى مجموعة الفريق، جاء ذلك في المؤتمر الصحافي الذي أقيم ظهر امس السبت في مقر بعثة الفريق بالإسكندرية للحديث عن مواجهة الترجي، وشدد براون في حديثه على أن نتائج بقية الفرق لم تخدم الفريق في حظوظه بالتأهل لدور نصف النهائي، متمنيًا مواصلة تقديم المستويات المرضية في لقاء اليوم، وعن خوضه لقاء الغد بعدد من اللاعبين غير المشاركين بشكل أساسي بالمواجهتين الماضيتين، قال: "لدينا غياب لأنس زباني بداعي الإيقاف، وسأرى جاهزية جميع اللاعبين وسيتحدد من خلاله الأجهز للمشاركة منذ صافرة البداية".

وأضاف: "لدينا عدد من اللاعبين في الفريق قادرون على تمثيل الفريق الأول حاليًا، بالإضافة إلى أن البقية قادرون على إعطاء الحلول عند مشاركتهم في أي وقت".

بدوره أكد حارس الفريق مروان الحيدري في حديثه على أهمية البطولة في مسيرة لاعبي الفريق، مبينًا أن الاحتكاك مع فرق قوية حضرت بفرقها الأساسية يعد تجربة قوية ونقلة لحياة الكثير من اللاعبين.

براون خلال المؤتمر الصحافي
موقف فرق المجموعة قبل مواجهتي اليوم

أكمل القراءة »

حرب كلامية بين بوتشتينو وكونتي.. ومدرب السبيرز يطالب الأخير باحترام توتنهام

هاي كورة- طالب المدرب الإرجنتيني لفريق توتنهام هوتسبير الإنجليزي، ماوريسيو بوتشتينو، من نظيره مدرب تشيلسي، أنطونيو كونتي، إظهار بعض الاحترام لفريقه، بعد التصريحات الأخيرة للمدرب الإيطالي. ووفق ما نشرته صحيفة “تليجراف” الإنجليزية، فإن كونتي أدلى ببعض التصريحات الأسبوع الماضي من ضمنها “لن أكون مستاء إذا فشل السبيرز بالفوز بالدوري مجددًا” كما أصر أن تشيلسي تعرض […]

أكمل القراءة »

زبيدي الاتفاق يخضع للفحص

تقرر أن يخضع مدافع الاتفاق محمد الزبيدي لفحص طبي جديد للكشف على إصابته للوقوف على مدى حاجته لتدخل جراحي من عدمه بعد وصوله للمنطقة الشرقية في اليومين الماضيين إذ سيتم عرض اصابته على احد اشهر المتخصصين في الاصابات الرياضية، وكانت الفحوصات الأولية أوضحت وجود تجمع دموي في فخذه.

ومن جانب آخر لن يمنح المدرب الصربي ميودراغ يسيتش للفريق الاتفاقي اللاعبين راحة بعد نهاية معسكر الفريق المقام في تركيا تأهبا للموسم الرياضي الجديد إذ ستعود بعثة الفريق إلي المملكة قادمة من تركيا للمشاركة في بطولة تبوك الدولية الثانية التي تنطلق يوم الـ31 من شهر يوليو الجاري، وحرص يسيتش على وضع بصماته بشكل أوضح من خلال المباراة الأخيرة امام فريق بختاكور الأوزبكي في المباراة الخامسة له منذ انطلاق المعسكر باعتبارها الأقوى من بين مبارياته الماضية.

أكمل القراءة »

رئيس نابولي ينال من هيجواين عبر المحاكم الإيطالية!

هاي كورة- انتصر نادي نابولي في المعركة القضائية التي خاضها ضد مهاجمه السابق، جونزالو هيجواين، حسبما أفادت المصادر الصحفية الإيطالية. وقضت المحكمة الإيطالية العليا اليوم ببطلان الدعوى المرفوعة من اللاعب ضد نابولي، والمتعلقة بأحقيته في الحصول على مبلغ 680000 يورو، كمكافآت لم يتحصل على عليها عقب الانتقال من النادي الجنوبي إلى يوفنتوس العام الماضي. المبالغ […]

أكمل القراءة »

الفيصلي الأردني يبحث عن التأهل أمام الوحدة بفرصتين

يُعلن مساء اليوم الجمعة عن أول المتأهلين إلى الدور نصف النهائي من البطولة العربية للأندية من خلال مباريات الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة الأولى، ويحتاج الفيصلي الأردني الذي يتصدر المجموعة بست نقاط إلى نقطة واحدة أمام الوحدة الإماراتي متذيل الترتيب بدون اي نقطة، حتى يعلن عن تأهله رسمياً وحسم بطاقة المجموعة دون انتظار نتيجة المباراة الثانية بين الأهلي المصري ونصر حسين داي الجزائري، اللذان يمتلكان ثلاث نقاط، ويقبعان خلف الفيصلي الذي سيلعب بفرصتي التعادل أو الفوز من أجل حسم التأهل.

وسيحسم فارق الأهداف بطاقة التأهل في حال خسارة الفيصلي وفوز الاهلي او نصر حسين داي، وينص نظام البطولة على انه في حال تساوي فريقين او اكثر في عدد النقاط يتم اللجوء الى فارق الأهداف ماله وما عليه، ثم صاحب اكبر عدد من الاهداف المسجلة في جميع المباريات.

مرتضى يمنع ايناسيو من المؤتمر والأخطاء التحكيمية تفسد البطولة

غوميز: الهدف الاول اربكنا

أرجع مدرب النصر البرازيلي ريكاردو غوميز الخسارة الكبيرة من الفتح الرباطي المغربي صفر-4 ضمن الجولة الثانية من البطولة العربية إلى استقبال شباك الحارس وليد عبدالله الأهداف في وقت باكر من عمر اللقاء، وهو ماصعب على "الأصفر" اللقاء وتسبب في ارباك الفريق، وشدد غوميز على أن "فارس نجد" مايزال في مرحلة البناء ويحتاج إلى انسجام أكبر في الفترة المقبلة، وقال في المؤتمر الصحفي: "واجهنا اليوم فريقا منظما ويمتلك لاعبين مميزين، استطاع الفتح أن يسجل هدفا باكرا تسبب في إرباكنا وبعد ذلك اضاف هدفين من علامة الجزاء، استقبال مرمانا ثلاثة أهداف بشكل سريع صعب علينا المباراة، خصوصاً مع قوة الفتح الرباطي الذي يمتلك أسماء مميزة ولديها خبرة كبيرة".

وأضاف "لعبت بثلاثة لاعبين في خانة المحور ولا ارى مشكلة في ذلك، فالمشكلة الرئيسية برأيي أننا لعبنا امام فريق قوي ومنظم، الهدف الأول طبيعي لكن بقية الأهداف نتيجة أخطاء فردية وغياب الانسجام بين اللاعبين، النصر مايزال في مرحلة البناء، وهناك لاعبون جدد شاركوا لأول مرة مثل المدافع المغربي سعد لكرو، بالنسبة للتغييرات فهي طبيعية، نحن في مرحلة تجربة الأسماء حتى نستقر على تشكيلة جيدة، بالإضافة إلى ذلك من الصعب أن يلعب اللاعبون مباراتان متتاليتان بهذه القوة في مرحلة الإعداد".

واختتم بقوله: "مباراة الزمالك يجب أن نلعبها بمعنويات مرتفعة، وسنسعى إلى تحسين صورتنا الباهتة التي ظهرنا بها في المباراتين الماضيتين".

مرتضى يمنع ايناسيو

منع رئيس الزمالك مرتضى منصور مدرب الفريق البرتغالي اوجستو ايناسيو من التواجد في المؤتمر الصحفي بعد الخسارة أمام العهد اللبناني صفر-1، وأوعز للمدير الفني للفريق طارق يحيى بالتواجد في المؤتمر خلفاً له، وجاء قرار رئيس الزمالك بسبب خلافاته مع المدرب والتي ظهرت على السطح في الأيام الأخيرة، بتبادلهما الإتهامات في وسائل الإعلام، ووصول العلاقة بينهما إلى طريق مسدود، فالخلافات تحولت إلى حرب كلامية، وهو ماجعل منصور يصدر قراره بإبعاد ايناسيو عن المؤتمر تأهباً لإقالته، وحرصاً منه على عدم التحدث لوسائل الاعلام حتى لا يكرر إساءته له مثلما فعل بعد أول خسارة في البطولة العربية، وسجل مرتضى ردة فعل قوية تجاه ايناسيو بعد هدف العهد، عندما قذفه من المنصة بعلب المياه تعبيراً منه عن غضبه على المدرب بسبب الهدف المفاجئ والخسارة.

وسيقود طارق يحيى الفريق تدريبياً في المباراة الأخيرة مع النصر، بالإضافة إلى كأس مصر، خلفاً للمدرب البرتغالي الذي ابدى حزنه على ما يحدث في النادي، وأكد بأن علاقته جيدة باللاعبين ويعشق الجماهير، لكنه لا يستطيع العمل في مثل هذه الأجواء.

ايناسيو لم يسلم من الانتقادات في المؤتمر الصحفي الذي عقد بعد خسارة العهد، لكن هذه المرة من بديله طارق يحيى الذي تحدث للاعلام بقوله: "اعتذر لجماهير الزمالك على المستوى المخيب للآمال، جميع اللاعبين باستثناء اسم او اسمين لم يكونوا في حالتهم الطبيعية، ولا اعلم إن كان السبب هو الإجهاد او سوء اللياقة، لكن عموماً اداءنا كان سيئا جداً، واصطدمنا بفريق قوي استغل ابتعادنا عن حالتنا الطبيعية، ايناسيو لديه قناعات خاطئة ناقشناه فيها وطالبناه بتغييرها إلا أنه اصر عليها، وليس لدينا صلاحيات أكثر من ذلك، لاعبونا بحاجة إلى ثقة تخرجهم من هذه الحالة النفسية، سنركز على كأس مصر لأن البطولة العربية تقريباً امالنا فيها انتهت، ونسعى إلى انهاء مشوارنا في البطولة بمستوى ونتيجة جيدة أمام النصر".

الأخطاء التحكيمية

برزت الأخطاء التحكيمية بشكل لافت في مباريات البطولة، وارتكب الحكام المساعدون خصوصاً أخطاء لا تغتفر غيرت مجرى بعض المباريات ونتائجها، واشتكت الأندية من سوء الأوضاع التحكيمية، وهددت عدد من الفرق بالانسحاب، فالجولتان الماضيتان شهدتا إلغاء أهداف صحيحة بحجة التسلل، واحتساب اخرى غير صحيحة، كان اخرها هدف العهد في شباك الزمالك.

لجنة الحكام بالاتحاد العربي لكرة القدم استبعدت ثلاثة حكام مساعدين بسبب أخطائهم الفادحة في اول جولة، وينتظر استبعاد اخرين لذات السبب في مباريات الجولة الثانية، وودع الثلاثي الليبي خالد بالخير والبحريني نواف شاهين واليمني عادل حسني، البطولة باكراً بسبب اخطائهم.

ويعتبر هذا القرار بمثابة جرس إنذار لبقية الحكام، حتى يركزون في الجولات المقبلة، خصوصاً وأن المباريات الحالية بمثابة مباريات حصاد ولا تحتمل مزيداً من الأخطاء التي قد تتسبب في خروج اي فريق بغير وجه حق وتأهل اخر لا يستحق.

سوء التنظيم

اشتكت الجماهير التي حرصت على متابعة البطولة والحضور إلى المدرجات من سوء التنظيم والإجراءات الأمنية المشددة التي تسبق دخولهم إلى مدرجات الملاعب الثلاثة التي تستضيف اللقاءات، ولم يسلم الاعلاميون من ذلك رغم حرص اللجنة المنظمة على تهيئة الأجواء المناسبة لهم وتذليل كل الصعوبات والعقبات، واضطر الاعلاميون والجماهير إلى قطع مسافة كبيرة مشياً على الأقدام تزيد على ثلاثة كيلو من أجل الوصول إلى بوابات الملعب.

وعبرت الجماهير عن غضبها خصوصاً وأن من بينهم كبار في السن وأطفال، وأرجعوا اسباب غياب الجماهير وعزوفهم عن المدرجات إلى سوء التنظيم والتشديد الأمني.

مدرب النصر وخيبة أمل واضحة
محمد فوزير تلاعب بدافع النصر وسجل أول هاتريك
أوضاع المجموعة الأولى التي ستختتم مبارياتها الليلة
تفوق الفتح الرباطي بشكل واضح على النصر

أكمل القراءة »

لماذا يصر برشلونة على التعاقد مع كوتينيو ؟

هاى كورة_ يضغط برشلونة بقوة من اجل التعاقد مع كوتينيو نجم ليفربول ومنتخب البرازيل مقابل 80 مليون يورو وبراتب سنوي يصل ربما ل 10 مليون يوروز برشلونة يريد أن يضغط على نيمار بكوتينيو صديقه الذى سيقنع نيمار بالطبع بالقاء في برشلونة وفي حال رحيل نيمار يصبح كوتينيو بديلا لنيمار ولا يحدث خلل في منظومة الفريق. […]

أكمل القراءة »

«الأولمبية» والاتحادات الرياضية.. تفاوت في الأداء ونتائج مخيبة

لطالما كانت نتائج منتخبات المملكة للألعاب المختلفة في المشاركات الإقليمية والدولية والأولمبية مثار نقد واسع من قبل الشارع الرياضي، إذ لا تتواكب هذه النتائج مع الإمكانات والقدرات المميزة التي تتمتع بها المملكة على مستوى الاهتمام بالرياضة فضلاً عن وجود مخزون بشري كبير يمكن استغلاله لصناعة الأبطال وتوفر بنية تحتية يمكن استغلالها، لكن الانتقادات ظلت تطال اتحادات الألعاب المختلفة واللجنة الأولمبية السعودية نظير عدم تحقيق منجزات تتناسب وقيمة المملكة العربية السعودية.

القناص: هناك فجوة بين الاتحادات و«الأولمبية»

المهوس: التنفيذيون عبثوا في رياضتنا

"الرياض" وعبر ملفها الأسبوعي تسبر أغوار العمل في اتحادات الألعاب المختلفة التي تتفاوت عطاءاتها ومنجزاتها، إذ تعد بعض الاتحادات مثالاً جيداً لتحقيق المنجزات والعمل الدؤوب، ومنها اتحاد الكاراتيه، إذ تحدث لـ"الرياض" عضو الاتحاد السابق عبدالله القناص وقال: "الكل يعلم أن الاتحادات الرياضية تقع تحت مظلة اللجنة الأولمبية، والتي على الرغم من مرور أكثر من رئيس لها ومحاولتهم إحداث الفارق إلا أن النتائج بشكل عام لا تتناسب وطموحات الشارع الرياضي السعودي، هناك فجوة واختلافات كبيرة بين الاتحادات واللجنة الأولمبية وهناك عراقيل من قبل اللجنة تصل أحياناً إلى فرض الوصاية على بعض الاتحادات كما أسمع".

ويتابع: "أفضّل أن يكون حديثي عن اتحاد الكاراتيه كوني عملت فيه لدورتين، الأولى استمرت لخمسة أعوام والثانية لأربعة، وكان الاتحاد بقيادة الدكتور إبراهيم القناص من أكثر الاتحادات تميزاً لأن معظم أعضاء الاتحاد من أبناء اللعبة فمنهم اللاعب والحكم والمدرب والإداري سواء في الأندية أو المنتخبات، والدكتور القناص هو أحد أبناء اللعبة ويعمل بشكل يومي من أجل تطوير الاتحاد ويتواجد في جميع المشاركات، صحيح أننا نعمل وفق ميزانية متواضعة لكن اتحاد الكاراتيه كان يسير وفق خطة واضحة، أبرز ملامحها أنه كان حريصاً على المشاركة في جميع البطولات والاستحقاقات وهذا الأمر ساهم في استمرارية بروز الأبطال، رغبة وحماس كل من ينتمي للاتحاد وشغفهم باللعبة ومحاولتهم إظهار اللعبة وإبرازها وجعلها دائماً في المقدمة كان دافعاً للنجاح، أيضاً كانت هناك رغبة في تواجد قوي للسعودية في كل من الاتحاد العربي والآسيوي والدولي للكاراتيه وهذا عامل مهم يعزز الحضور السعودي على المستويين الإداري والتحكيمي، على الرغم من أن الدعم لا يتوازى إطلاقاً مع حجم العمل والطموح الذي يتمتع به الاتحاد".

وعن قدرة هذه الاتحادات على النجاح رغم محدودية الميزانيات قال: "أعتقد أن ميزانيات اتحادات الألعاب المختلفة متقاربة إن لم تكن متساوية، ما يحدث مع اتحاد الكاراتيه أنه يطالب هيئة الرياضة واللجنة الأولمبية باستمرار بزيادة ميزانياته وأحياناً يتمكن مسؤولو الاتحاد من الحصول على مبالغ إضافية من أجل المشاركات الخارجية خصوصاً وأن تحقيق اللعبة للبطولات وبروز الأبطال يدعم موقف مسؤولي الاتحادات حينما يطالبون بميزانيات ومبالغ إضافية لتغطية المصروفات المترتبة على مثل هذه المشاركات، والشيء الذي لا يعلمه كثيرون أن اتحاد الكاراتيه لا يقيم المعسكرات قبل أي بطولة بسبب محدودية الميزانية ومع ذلك تمكن من تحقيق بطولات وإبراز نجوم الكل يشهد لهم".

وعن الاتحادات الأخرى يضيف: "لست مطلعاً على تفاصيل العمل في الاتحادات الأخرى لكن من واقع التواصل مع بعض الاتحادات أجد أن العقبة الرئيسية تكمن في غياب الميزانيات الكافية لصناعة النجوم والمشاركة بفاعلية في الاستحقاقات الخارجية، لذلك من المهم أن يعرف الجميع أن وجود الدعم المالي القوي هو السبيل الأهم لتطبيق البرامج والخطط والتميز في المناسبات الدولية والإقليمية وحتى الأولمبية، لكن لا نغفل أن الاتحادات مطالبة بالتصرف بشكل جيد وفق إمكاناتها ورئيس اتحاد اللعبة يستطيع بطريقته وتواصله مع اللجنة الأولمبية وهيئة الرياضة تأمين مبالغ إضافية طالما أن الاتحاد الذي يمثله يعد من الاتحادات الجيدة عملاً وتخطيطاً وعلى مستوى المخرجات، ولو اعتمد اتحاد الكاراتيه مثلاً على الميزانيات المخصصة له لما شارك حتى في نصف البطولات التي شارك فيها".

وأردف: "بعض الاتحادات لا تملك أجهزة فنية متكاملة، مثلاً اتحاد الكاراتيه يقوده مدرب واحد يشرف على جميع اللاعبين وتتم تغطية النقص من خلال التعاقد مع مدربين وطنيين مميزين أو مدربين يعملون في الأندية، والحوافز تكاد تكون منعدمة حتى للأعضاء الذين يعرف الجميع أنهم غير متفرغين".

وعن محاولات اللجنة الأولمبية لحل العوائق المالية أجاب: "هناك محاولات لرفع الميزانيات مثلما فعل الأمير عبدالله بن مساعد لرفع ميزانيات الاتحادات لكنه اصطدم بعقبات ومعوقات حسبما أعرف، كما أن إطلاق برنامج النخبة كان عاملاً مهماً لتحفيز الاتحادات وتأمين مستقبل اللاعبين ورفع مخصصاتهم وأتمنى أن لا تذهب هذه المبادرات والخطط أدراج الرياح بمجرد خروج الأمير عبدالله بن مساعد من العمل الرياضي وهذه مسؤولية اللجنة الأولمبية فيما يتعلق بتراكمية العمل".

ويختم القناص حديثه بالإشارة إلى معاناة الاتحادات وأعضائها: "نعاني كثيراً في اتحادات الألعاب المختلفة، أحياناً يضطر رئيس الوفد للصرف من جيبه على البعثة بل إن مبالغ الانتدابات المخصصة ضعيفة للغاية ولا تصرف إلا بعد سنة، فمثلاً لا يتجاوز مبلغ الانتداب أكثر من 1200 إلى 1500 ريال لرئيس البعثة والإداري والإعلامي والمحاسب لمدة أسبوع، هذه الجزئيات البسيطة تجعل العمل محبطاً ناهيك عن غياب التقدير إذ نادراً ما يتم تكريم الأعضاء أو الإداريين العاملين بعد انتهاء مهامهم في الاتحادات لذلك غياب الحوافز والتقدير من أهم الأسباب التي لا تدفع الاتحادات والعاملين فيها للتطوير".

من جهته يقول الكاتب الرياضي سلطان المهوس: "أعتقد أننا نتفقد لعملية التقييم السليم، لا يوجد لدينا آلية واضحة لتقييم عمل الاتحادات، وهذا برأيي هو سبب تفاوت العمل من اتحاد لآخر، نرى بأن اي اتحاد يرأسه واحد من ابناء اللعبة يحقق نتائج جيدة جداً مثل اتحادي اليد والكاراتيه، قيادة الاتحاد من احد ابناء اللعبة تعطي دافعية اكبر، وليس معنى كلامي ان قيادة الاتحاد من خارج ابناء اللعبة قد تقود للفشل، لكن لدينا اتحادين نموذجيين هما اتحاد اليد والكاراتيه يقودهما اثنين من ابناء اللعبتين، هناك اسباب كثيرة لإخفاق الاتحادات الرياضية، من بينها غياب التقييم، لا يوجد تقييم دقيق ومتتبع للأمور ولا يوجد ورش عمل متتالية ودائمة تقيم هذا العم".

وأضاف "المال بالتأكيد أمر أساسي لكن الأهم هو الفكر والطموح لدى الاتحاد وبيئته، متى ماكان لدى اتحاد اللعبة طموح كبير جداً سيحققه، في عهد الأمير عبدالله بن مساعد شهدت اللجنة الأولمبية والاتحادات الرياضية تطورات مالية، واعطى الأمير عبدالله الاتحادات تدفقات مالية جيدة جداً، ولا اعلم عن مستقبلها في الفترة المقبلة، المال شيء اساسي لكن الاهم الطموح والمواهب ورعايتها وانضباطيتها، للاسف بعض الاتحادات استطيع ان اسميها اتحادات سياحية تذهب وتشارك وتعود بدون تحقيق اي نتيجة ايجابية، طوال فترة مجلس الادارة الاربعة اعوام وهذا هو حالها، وغياب التقييم جعلها بهذا الشكل".

وحول قرار المديرين التنفيذيين في كل اتحاد قال: "تمنيت من قبل أن يكون هذا القرار نابع من قبل الاتحادات نفسها وفق حاجتها، لأنها الأقرب، كرئيس اتحاد يفترض الا يتم فرض علي مدير تنفيذي او هيكل او خلافه، او حتى أناصفك في القرار، صعب تحضر مديرا تنفيذيا من اللجنة الاولمبية وتعطيه اللجنة راتبا ضخما، في المقابل رئيس الاتحاد هو المشغل الاول يعمل بالمجان بالإضافة الى نائبه واعضاء مجلس ادارته، هذه مشكلة كبيرة جدا، كلهم يعملون بالمجان والمدير يقبض رواتب عالية، وتعيينه من خارج صلاحيات هذا الاتحاد، هذه خطوة غير موفقة تتعارض مع استقلالية الاتحاد، وبرأيي ان هذا القرار من ضمن الأسباب التي أدت لحدوث ربكة في العلاقة بين الاتحادات واللجنة الاولمبية، وسببت بيئة سلبية، لانه كان فيه ناس يعتقدون انهم مسيطرين على هذه الاتحادات وانهم الكل في الكل وعلى الاتحادات ومسؤوليها الانصياع لهم ولقراراتهم ومقترحاتهم وهذا خاطيء جداً، لا يمكن تطوير اللجنة الا بعد أن تصبح بيئتها الداخلية جيدة، وان تكون علاقة الموظفين والقيادين والرؤوساء والعاملين، ففي الفترة الماضية العلاقة كانت سيئة، حتى وان اعطوا امام المسؤول وجهاً مغايراً، لكن بعد أن يخرج تكون هناك تعليقات وملاحظات مخالفة تماماً، لان الاتحادات بين نارين اما ان تحافظ على مواردها وعلاقتها وبين انها تعطي قناعتها الشخصية للعمل، ما حدث كان فرض وصاية على الاتحادات وانهم لا يفهموا وهذا غير صحيح".

واختتم بقوله: "هناك اتحادات مقصرة يجب ان تقيّم وآخرى منتجة تعزز، مشكلة اللجنة الأولمبية انها ساوت بين الفاشل والنموذجي، ساوتهم في القوة والقرارات والمميزات وفي كل شيء وكان هذا خطأ كبير، يجب ان تعطى استقلالية ومحاسبة ويجب ان يكون هناك عدالة واحترام للقيادات، وعدم التدخل في عمل الرؤساء الا بحدود ما شرعته اللجنة الاولمبية، وصفة العلاج باختصار اقول للمسؤولين أعطوا الخبز خبازة وكفاية تجارب ومجاملات فالمناصب القيادية لها أهلها خاصة التنفيذية داخل اللجنة الأولمبية".

سلطان المهوس

أكمل القراءة »

فيديو : لقطات حصرية لإجتماع زيدان وبيريز لدراسة صفقة مبابي

اجتمع زين الدين زيدان المدير الفني لريال مدريد، وفلورنتينو بيريز رئيس الملكي والمدير العام خوسيه أنخيل سانشيز، اليوم للتباحث حول عدد من الأمور المتعلقة بفريق كرة القدم. وقالت صحيفة ماركا الإسبانية ان عدسات الكاميرات، التقطت اليوم بعد الحصة التدريبية للفريق الملكي بلوس أنجليس، فيديو يجتمع فيه الثلاثي للتناقش حول موقف الفريق من التعاقد مع الفرنسي […]

أكمل القراءة »

النصر يصطدم بالفتح المغربي.. وشعاره «الفوز ولا غيره»

يرفع النصر مساء اليوم الأربعاء شعار الفوز ولا غيره عندما يواجه اتحاد الفتح المغربي على ملعب الإسكندرية ضمن الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية في البطولة العربية للأندية، وتكمن أهمية المباراة بالنسبة لـ "فارس نجد" في رغبته بحصد النقاط الثلاث طمعاً في بلوغ دور المجموعات، لاسيما وأنه تنتظره مباراة قوية في الجولة الأخيرة مع أصحاب الأرض والجمهور الزمالك المصري، ويسعى المدرب البرازيلي ريكاردو غوميز إلى التصحيح الذي وقع واعترف به في المواجهة الماضية مع العهد اللبناني وكلف "الأصفر" خسارة نقطتين، وينتظر أن يجري الليلة تغييرات بسيطة على التشكيلة الأساسية، مع منح المهاجم الليبيري ويليام جيبور فرصة أكبر من تلك التي منحه إياها في المباراة السابقة.

أرضية إستاد السلام تمنع الأندية من التدريبات

في المقابل قدم الفريق المغربي نفسه بصورة قوية في الجولة الماضية، ووجه إنذاراً لفرق المجموعة بأنه حاضر ولديه مطامع بوضع بصمته في المجموعة، إذ قدم مباراة كبيرة أمام الزمالك وأحرجه أمام أنصاره وخطف منه نقطة التعادل.

الفريقان موقعهما واحد في سلم الترتيب، كون كل واحد منهما يمتلك نقطة يتيمة، وهذا ما سيزيد من قوة اللقاء فالفريقان سيحاولان عدم التفريط في أي نقطة.

ولا تقل مباراة الزمالك والعهد قوة عن اللقاء الأول، فالطرفان مرشحان لنيل بطاقة المجموعة أو الصعود كأفضل ثان، ويمتلك كل طرف منهما نقطة واحدة، على الورق الزمالك هو المرشح للفوز قياساً على الأسماء التي يمتلكها ولعبه على ملعبه ووجود دافع كبير لديه كونه أحد المرشحين لنيل اللقب، لكن في الملعب الأمور مختلفة، فمباراة النصر برهنت بأن الفريق اللبناني خصماً قوياً ولن يكون صيداً سهلاً لفرق المجموعة.

-براون يشيد

أعرب مدرب أولمبي الهلال الأرجنتيني خوان براون عن فخره بما قدمه لاعبو فريقه أمام المريخ السوداني في الجولة الأولى من البطولة العربية للأندية، وقال براون في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المواجهة التي انتهت بالتعادل 1-1: "قدمنا مجهوداً كبيراً في الشوط الأول وترجمناه بهدف السبق، بعد ذلك تراجعنا واستقبلنا هدفاً، لكن أنا فخور باللاعبين وما قدموه، ومتأكد بأن الجماهير الهلالية خلف شاشات التلفزيون سعيدة أيضاً وفخورة بهذا الفريق، سنغلق مباراة المريخ ونفكر في مواجهتنا مع نفط الوسط العراقي، وسنأخذ البطولة بهذا الشكل، خطوة بخطوة ومباراة بمباراة، اللاعب الجاهز سنشركه".

وأضاف: "مباريات المجموعة صعبة، لكن سنقدم أقصى ما نملك من أجل تحقيق تطلعات الهلاليين، لا ننسى أن فريقنا يمتلك لاعبين صغار أعمارهم تبدأ من 19 عام ولا تتجاوز 21 عاماً، هدفنا الرئيسي كفريق أولمبي هو تفريخ أكبر عدد من اللاعبين المميزين للفريق الأول حتى يخدمون النادي مستقبلاً، انخفاض لياقة اللاعبين في الشوط الثاني طبيعية، فهم يلعبون لأول مرة مواجهة بهذه القوة، لا ننسى أيضاً عامل العمر والخبرة، كما أنها البداية للاعبين الشبان، الشوط الأول أخذ مجهوداً كبيراً من اللاعبين، وانعكس علينا بعد ذلك بشكل سلبي، مجملاً مستوانا جيد وقد يتحسن في المباريات المقبلة، المريخ فريق قوي ولديه لاعبون مميزون، ولديه ميزة واضحة وهي القوة الجسمانية والبدنية، هو من الفرق الجيدة ولا أستبعد أن يذهب بعيداً في البطولة".

وقال مساعد المدرب اللاعب السابق تركي الشايع: "المباراة كانت قوية من الطرفين، الهلال يلعب برجاله وهيبته وقيمته داخل الملعب سواءً بالفريق الأول أو الأولمبي أو غيره، رهبة البداية كانت موجودة بالنسبة للاعبين لكن تجاوزناها، وقدمنا مباراة ممتعة، وبإذن الله الجماهير ستشاهد الهلال بشكل أفضل في المباريات المقبلة، صحيح أن فارق الخبرة لمصلحة المريخ القوي، لكن استطعنا أن نجاريهم ولعبنا ووصلنا إلى مرماهم في مناسبات عدة، أعتقد بأن الجانب اللياقي خذلنا، فالموسم لدينا لم يبدأ بعد بعكس المريخ، رغم ذلك قدمنا مباراة جميلة".

وقال اللاعب مهند فلاته لـ "الرياض": "الحمد لله على كل حال، قدمنا مباراة جيدة أمام فريق كبير له اسمه وتاريخه، مشاركتنا بالفريق الأولمبي إيجابية لنا، أحرجنا المريخ وأجبرناه على التعادل، ودائماً أول مباراة بالبطولة صعبة، نلعب دون ضغوطات، والخصوم يدخلون مرتاحين أكثر لكن عندما يشاهدون مستوياتنا في الملعب يتداركون الوضع ويحاولون إيقافنا، الضغوطات علينا أقل ونلعب بأريحية أكبر، لأن اللقب ليس مطلوباً أن نحققه بقدر المواهب والنجوم، هذه أول مباراة رسمية لنا مع بعضنا، والتعادل يعطينا ثقة بإذن الله حتى نصل إلى بعيد في البطولة العربية".

حصل لاعب الهلال ناصر الدوسري على جائزة أفضل لاعب في مباراة فريقه مع المريخ السوداني، وحظي الدوسري الذي سجل هدف "الزعيم" الوحيد بإشادات واسعة قياساً على إمكانياته التي أظهرها، وتجلت في الهدف الذي راوغ فيه الحارس وتجاوزه بطريقة رائعة.

منعت اللجنة المنظمة فرق المجموعة الأولى من إجراء تدريباتها على إستاد السلام، وأجبرت على إجراء التدريبات في الملاعب الفرعية لإستاد الدفاع الجوي حتى نهاية الجولة الثالثة من دور المجموعات، وجاءت هذه الخطوة حفاظاً على سلامة أرضية الملعب الذي يستضيف المباريات الرسمية، بعدم إجهاده.

أولمبي الهلال قدّم عرضاً رائعاً أمام المريخ
موقف مجموعة النصر
موقف مجموعة الهلال

أكمل القراءة »

جوارديولا هل هو صانع للمدربين أم مدمر خزينة الأندية التي يدربها ؟

هاى كورة_ الجميع يؤكد إن بب جوارديولا المدير الفني الأسباني من أفضل المدربين في العالم من الناحية الفنية من ناحية إخراج المواهب ولكن عندما تتأمل ماأنفقه برشلونة وبايرن ميونيخ والسيتي مع جوارديولا تعكس صورة أخرى تماما. جوارديولا كلما ذهب لفريق يجبر الفريق على الإنفاق بغزاره لتدشين صفقات كبرى وهذا يسهل مهمته بالقياس بمدربين آخرين يقدمون […]

أكمل القراءة »