الرئيسية » اخبار الرياضة » 30 عاما مرت على أعظم ملحمة كلاسيكية لأى لاعب كرة قدم فى تاريخ اللعبة !

30 عاما مرت على أعظم ملحمة كلاسيكية لأى لاعب كرة قدم فى تاريخ اللعبة !

diego-maradona-scores-against-england-in-the-world-cup-quarter-final---with-his-hand-136398776754903901-150619172459

هاى كورة_ مرت ثلاثون عاما على واحدة من أكثر المباريات إثارة فى تاريخ كرة القدم بين منتخبى إنجلترا والأرجنتين فى ربع نهائى كأس العالم 1986 والتى أقيمت على ملعب أستيكا بالعاصمة المكسيكية مكسيكو سيتى بقيادة الحكم التونسى الرائع وقتها على بن ناصر والذى للأسف تحول لأكبر عدو للإنجليز فى تاريخهم بسبب ماحدث بعد ذلك.

المباراة أقيمت يوم 22 يونيو 1986 وسط أجواء مشحونة بين البلدين على المستوى السياسي بسبب حرب جزر فوكلاند الشهيرة التي حدثت بينهما قبل المونديال بسنوات قليلة وانتهت بانتصار انجلترا واستعادة الجزرمن الارجنتين.

مارادونا قبل المباراة أكد بأنه سيفعل أى شيء من أجل تحقيق الإنتصار ليثأر من هزيمة بلاده وهذا ماحدث بالفعل فالجميع نسى جزر الفوكلاند وتذكر فقط مافعله مارادونا فى تلك الليلة.

المباراة المثيرة شهدت أبضا حدثا مثيرا للجدل حيث رفض مدرب منتخب الأرجنتين كارلوس بيلاردو اللعب بالطاقم الأزرق الذي خاض به فريقه مباراة أوروجواي في دور الـ 16 لأنه مصنوع من القطن و لونه داكن حيث ان المباراة ضد إنجلترا في الدور ربع النهائي ستكون في الساعة الثانية عشرة ظهراً في ميكسيكو سيتي ودرجة الحرارة ستكون مرتفعة للغاية لهذا طلب المدرب من الشركة المكلفة بتصميم القمصان لتكون زرقاء خفيفة و لونها أفتح قليلا فرفضت الشركة لضيق الوقت لذا قام بيلاردو بإرسال موسيكا مساعده الأول لشراء قمصان زرقاء بناءا على طلب مارادونا أيضا الذى كان يحب الملابس الفاتحة وتم شراء وقتها 38 قميص وقامت الشركة بوضع شعارالإتحاد الأرجنتيني وأرقام اللاعبين .

الأرجنتين ضمت العديد من النجوم مثل سيرجيو باتيستا وبروتشاجا خورخى فالدانو إسطورة الريال وبالطبع الإسطورة مارادونا قائد المنتخب الأرجنتينى بينما إنجلترا ضمت تشكيلة قوية بقيادة بيتر تشيلتوت وحلين هودل وجارى لينكر هداف المونديال وقتها وفى الدقيقة 51 من عمر المباراة أعاد الدفاع الانجليزي كرة عالية عن طريق الخطأ لحارس مرماهم بيتر شيلتون الذي قفز ليلتقط الكرة فقفز معه مارادونا ليلمس الكرة بيده وبالفعل لمسها مارادونا لتدخل المرمى ولكن لم ينجح الحكم التونسى على بن ناصر فى رؤيتها وحاول نجوم إنجلترا إقناع الحكم إن ماحدث سيجعله إضحوكة طوال التاريخ ولكن دون جدوى وبعدها بثلاثة دقائق لم يكن لاعبوا إنجلترا قد إستيقظوا بعد من لعنة الهدف الأول حتى حصل مارادونا من قبل خط المنتصف تجاه المرمى الانجليزي ليراوغ ستة نجوم و حارس المرمى ليسجل أعم هداف فى تاريخ اللعبة وبعدها سحلت إنجلترا هدف واحد عن طريق جاري لينيكر لتنتهي بعده المبارة بفوز الارجنتين بهدفين مقابل هدف واحد و تصعد للدور قبل النهائي لمقابلة المنتخب البلجيكي.

الديلى ميل البريطانية نشرت موضوع كوميدى حيث نصحت الشركات الراعية لاعبي المنتخب الأرجنتيني بعدم تصنيع أحذية كرة قدم طالما أنهم يحرزون الأهداف.

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*