الرئيسية » الصحة » وراء كل امرأة «جذابة».. ضحكة حلوة وثقة بالنفس http://akhbarelyom.com/

وراء كل امرأة «جذابة».. ضحكة حلوة وثقة بالنفس http://akhbarelyom.com/

وراء كل امرأة «جذابة».. ضحكة حلوة وثقة بالنفس

المستشار الأسري والنفسي إبراهيم خطاب

«كلهن عجينة واحدة»، وربما تكون طبيعة الأنثى الرقيقة قد رسمت خارطة طريق للتعامل مع هذا المخلوق، الذي يتميز بطريقة محددة في التعبير عن الغضب.

المتعارف عليه أن بعض النساء تستفيد من التجارب التي تمر بها فتتعلم منها وتطور من نفسها، ومنهن من تستسلم لأي تجربة سيئة وتشعر بالضعف وقلة الحيلة، فتميل إلى الاكتئاب واليأس.

هنا، رأى المستشار الأسري والنفسي إبراهيم خطاب أن الرجل يفضل المرأة قليلة التجارب والعلاقات، ويحب منهن قوية الشخصية الواثقة من نفسها وخطواتها، التي يتمكن من الاعتماد عليها والاستعانة بقدراتها.

«خطاب» أكد لـ«بوابة أخبار اليوم» أن المرأة «الكئيبة» التي تخلق أجواء من النكد من أكثر ما يعكر مزاج الرجل، وغالبًا ما ينفر منها باحثًا عن التي تأتي له بالسعادة والمرح.

وأوضح أن الرجل يروق له الحبيبة التي تكون قوية مع الجميع وضعيفة معه، وهذا لا يعني إلغاء شخصيتها وإنما فقط أن تشعره بأنه صاحب القرار من خلال التشاور وأخذ رأيه قبل الإقدام على الأشياء الخاصة بها.

وضمن الصفات التي أشار إليها «خطاب» ويحبها الرجل اهتمام المرأة بأنوثتها وجمالها، واحترامه سواء أمام الناس أو حتى بينها وبينه، خصوصًا أمام أهلها لأن ذلك من شأنه أن يخلق له مكانة كبيرة بينهم.

ووجه رسالة للرجل، قائلا: «عليك أن تختار الزوجة والأسرة معًا، لأنهما كيان لا ينفصل»، ناصحًا إياه بأن يبني القرار بناء على فكر عقلاني غير مبني على الشهوة والرغبات الجنسية، واختيار الزوجة لروحها لا شكلها لأن الشكل يتغير مع الوقت أما الروح فتظل باقية.

وأخيرًا، شدد «خطاب» على أن المرأة أمانة على الرجل الاعتناء بها، فإن كان الرجل غير قادر على رعايتها واحتوائها وتوفير الحب والاحترام لها عليه أن لا يأخذها من منزل أهلها ويتركها لمن هو أحق منه بها.

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*