الرئيسية » اخبار الرياضة » هل أدرك ديشامب أن الفلسفة لاتصنع بطل… كل ماحدث فنيا ورقميا فى مباراة فرنسا ضد البانيا !

هل أدرك ديشامب أن الفلسفة لاتصنع بطل… كل ماحدث فنيا ورقميا فى مباراة فرنسا ضد البانيا !

ClBSxbCUkAAx2hx

هاى كورة_ كعادة المنتخب الفرنسى نجح فى الفوز على منتخب ألبانيا فى الدقائق الأخيرة ليتأهل منتخب فرنسا كأول المتأهلين لثمن نهائى يورو 2016 وسط جدل كبير بسبب قرارات المدير الفنى الفرنسى ديشامب.

ديشامب أخرج بوجبا وجريزمان لانه مدرب فقد الثقة بنفسه وبنجومه وتأثر بتهليل الإعلام بباييت ومارسيال زظهر منتخب فرنسا تائها وبمجرد دخول الثنائى تغيرت المعادلة فضغط المنتخب الفرنسى بكل خطوطه وعاد باييت للتألق ورجع كانتى لقوته وتحرر ماتويدى من الضغوط وسجل جريزمان وتلاه باييت ومن المفترض أن يقوم ديشامب بفهم طبيعة المنتخب ولكن المشكلة الكبرى أن ديشامب ليس بالمدرب المميز لذا فإن فرنسا قد تعانى بشدة فى قادم الأدوار لو إستمر ديشامب على فلسفته الغريبة.

ديشامب يجب أن يدرك جيدا أن جريزمان يستطيع قيادة منتخب فرنسا بمفرده دون الحاجه لجيرو ويلعب بجواره مارسيال ومن خلفهم باييت وبوجبا وماتويدى وكانتى وحينها سيصنع منتخب قوى ومتماسك اما دون ذلك فإن فرنسا ستظهر بهذا المظهر الشاحب.

نترك لغة الخطط ونتجه لعالم الأرقام سنجد أن ديميتري باييه اشترك بـ6 أهداف في مبارياته الـ5 الأخيرة مع فرنسا سجل 4 وصنع 2 وهذه ثالث مرة فى تاريخ منتخب فرنسا يربح في أول مباراتين من نسخة اليورو والمثير للدهشة أن المنتخب فى المرتين السابقتين حقق اللقب فى 1984 و2000

هداف أتلتيكو مدريد أنطوان جريزمان سجل هدفين فى 19 مباراة مع الديوك عندما كان أساسيا ولكن المثير للدهشة أيضا إنه عندما شارك إحتياطيا فى عشرة مباريات سجل ستة أهداف كما إنه أصبح أول لاعب فرنسي يشارك كبديل ويسجل في اليورو منذ نهائي 2000 منذ الثنائى ويلتورد وتريزيجيه والغريب أن هدف أنتوان جريزمان جاء من أول تسديدة على المرمى في مباراة فرنسا وألبانيا ويعد هذا الهدف هو رقم 34 لجريزمان طوال الموسم مع أتلتيكو والمنتخب الفرنسى وهو رقم يؤكد مدى التطور الشديد للاعب.

جينياك أصبح أول لاعب من الدوري المكسيكي يشارك في تاريخ اليورو ودخلت المباراة التاريخ فلقد أصبحت أول مباراة في اليورو دون تسديدات على المرمى في الشوط الأول منذ مباراة رومانيا ضد فرنسا في 2008 وفى المجمل فإن منتخب فرنسا يعانى بشدة فى الأشواط الاولى فلقد فشل في التهديف في الشوط الأول في 8 من مبارياته الـ9 الأخيرة في اليورو.

وبالعودة لديميتري باييه معشوق الفرنسيين الآن فلقد سجل هدفين وصنع هدف ليساهم بثلاثة اهداف وهو أعلى رقم للاعب فرنسي في اليورو منذ زين الدين زيدان في 2004 حيث سجل ثلاثة أهداف ومن بعدها وفرنسا تعانى بشدة ويعد هدفه فى الدقيقة السادسة والتعسين آخر هدف تم إحرازه فى تاريخ اليورو فى الاوقات الأصلية ولفرنسا قصة مثيرة مع الاهداف المتأخرة فى هذه البطولة حيث سجلت أربعة أهداف منها ثلاثة أهداف جاءت بعد الدقيقة 89.

نجم فالنسيا عادل رامى صنع حدثا فريدا فلقد صنع أول هدف فى مسيرته الدولية ليصبح منتخب فرنسا أول المتأهلين لثمن نهائى المسابقة …فهل يكمل المنتخب الفرنسى طريقه للنهاية؟

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*