الرئيسية » اخبار الرياضة » كيف قلب ديشامب الطاولة على أيرلندا ومارتن أونيل

كيف قلب ديشامب الطاولة على أيرلندا ومارتن أونيل

download

هاي كورة _ بالرغم من تأخره في النتيجة وإستقباله هدف في الدقيقة الثانية من عمر المباراة، إستطاع ديديه ديشامب مدرب منتخب فرنسا من العودة في النتيجة ويفوز على المنتخب الأيرلندي بهدفين لهدف ويتأهل للدور ربع النهائي.

ديشامب كان قد بدأ المباراة بنفس التشكيل الذي إفتتح به البطولة، إستقبال هدف في البداية وضع الضغط على لاعبيه مبكراً للغاية، طوال الشوط الأول حاول مراراً وتكراراً فك التكتلات الدفاعية لمنتخب أيرلندا ولكنه فشل، بالإضافة لمرتدات أيرلندا التي كادت أن تنهي المباراة لولا سوء الحظ وتألق هوجو لوريس.

إنتهى الشوط الأول بتأخر منتخب فرنسا في النتيجة وأداء هزيل وعدم وضوح خطة او طريقة لعب للديكة، بالإضافة لخسارة أهم لاعبي وسط الملعب نجولو كانتي عن المباراة المقبلة في حالة التأهل، ليقوم ديشامب بإخراج كانتي وإقحام كومان بدلاً منه.

تحولت طريقة اللعب إلى 4-4-2 بوجود بوجبا في وسط الملعب الدفاعي كلاعب قاطع للكرات ليعوض كانتي، بجانب ماتويدي الذي كان يلعب من الصندوق للصندوق، وعلى الأطراف الثنائي كومان وباييت وفي الأمام أوليفية جيرو، وسرعان ما جاء الفرج من جريزمان بعد تمريرة قطرية من باييت إلى سانيا الذي حولها لجريزمان وبدوره الأخير سجل الهدف.

بعد أقل من 4 دقائق عاد جريزمان ليسجل الهدف الثاني بكرة طولية من الخلف للأمام ليصعد جيرو يمهدها لجريزمان الذي خلق لنفسه مساحة في دفاعات منتخب أيرلندا بطريقة ممتازة وسجل الهدف الثاني، في الوقت الذي كان منتخب أيرلندا مازال لم يستفيق من صدمة الهدف الأول وهو ما ظهر عليهم وعلى تفكك دفاعهم في الهدف الثاني.

ديشامب حافظ على النتيجة بالإحتفاظ بنفس اللاعبين مع إعطاء باييت وماتويدي أدوار دفاعية أكبر مع بوجبا، ليساعده في ذلك طرد مدافع أيرلندا مورفي ويصبح متفوق عددياً على المنتخب الأيرلندي، بالإضافة للتفوق البدني واللياقة التي كانت تسعف منتخب فرنسا بسبب أنه لعب يوم الأحد الماضي منذ أسبوع، فيما لعب أيرلندا يوم الأربعاء منذ 4 أيام فقط.

ديشامب تفوق على مارتن أونيل في النهاية بعدما كان أونيل متقدم عليه ومتفوق في الشوط الأول، ولكن اللياقة البدنية وإمكانيات اللاعبين أسعفت المدرب الفرنسي.

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*