الرئيسية » اخبار الرياضة » قبل صافرة الإنطلاقة قراءة في مجموعة البلد المنظم ” فرنسا “

قبل صافرة الإنطلاقة قراءة في مجموعة البلد المنظم ” فرنسا “

Sans titre

هاي كورة – تم الإعلان اليوم بشكل رسمي عن توصل الإتحاد الأوروبي بكل اللوائح الخاصة بالـ 23 لاعب التي ستشارك بها المنتخبات في يورو فرنسا الذي أصبح على الأبواب، ولا تفصلنا عن إنطلاقته إلا أيام معدودة، وهذه قراءة تشمل المجموعة ” A ” والتي تضم كل من البلد المنظم فرنسا، رومانيا، ألبانيا، وسويسرا ..

تعبر فرنسا أقوى مرشح للظفر بلقب البطولة للعديد من الأسباب الذي يتمثل أهمها في أن مباريات اليورو سيتم إجراؤها على أرضية بلادها، أمام جماهيرها المتعطشة للألقاب القارية التي غابت لسنوات عن خزينة نادي عريق مثل فرنسا، فآخر لقب كأس أمم أوروبية تحصلوا عليه سنة 2000، أي قبل 16 سنة من الآن، وهذا يعطيهم دافعا كبيرا للقتال هذه السنة، فالديوك يسعون تحت قيادة ديديه ديشامب إلى الوصول إلى النهائي كأقل تقدير، بتواجد أسماء كبيرة جدا ومواهب شابة رائعة لها قيمة وازنة بالدوريات الأوروبية الكبرى أمثال ” لوريس. سانيا، رامي، كوسيلني، ايفرا، بوغبا، سيسوكو، ماتويدي. غريزمان، جيرو، باييت وآخرون.. ” فيما يظل الغياب الأبرز هو الاعب كريم بنزيما بسبب المشاكل التي واجهته في الآونة الأخيرة في قضايا المحاكم ضد زميله لاعب مارسيليا فالبوينا والتي حرمته من التواجد رفقة المنتخب في هذه التظاهرة التي يحلم بالتواجد بها أي لاعب محترف يمارس كرة القدم، ورغم ذلك فيعول المدرب كثيرا على نجم خط هجوم أرسنال جيرو الذي قدم مستوى طيب هذا الموسم في الدوري الإنجليزي الممتاز لقيادة الديوك في الخط الأمامي والخروج بنتيجة مشرفة لمنتخب من طينة الكبار تتنظم البطولة في بلاده وسيسعى جاهدا لعدم ترك الكأس الغالية تغادر أراضيه ..

يأتي خلفه المرشح الثاني للظفر ببطاقة التأهل الأخرى في هذه المجموعة، وهو المنتخب السويسري، لديه لاعبين في المستوى وموهوبين قادرين على خلق المتعة التي عودونا عليها، ببساطتهم في اللعب النظيف، وتقديمه لكرة قدم حديثة بالإعتماد على لاعبين شباب يمارسون بمختلف البطولات الأوروبية أمثال : سومر. يشتنشتاينر، لانج، دجورو، رودريجيز. فرنانديز، شاكا، بيهرامي. شاكيري، سيفيروفيتش، و ميهمادي، كلها أسماء قادرة على صنع الفارق وينتظر منها الشيء الكثير بهذه البطولة ..

في المركز الثالث نجد المنتخب الروماني تحت قيادة المدرب أنغيل يوردانيسكو والذي يسعى بدوره للمنافسة على بطاقة مؤهلة للدور الثاني، الذي يعتبر أكبر تطلعاته ممثل بأسماء أمثال : ، غريغوري، بينتيلي، هوبان. بوبا، ستانسي، ستانكو. و اندوني، في غياب ظل غياب نجوم قادرة على المنافسة بالأدوار المتقدمة من البطولة .. ومن المعروف عن هذا المنتخب أنه يعتمد خطة 4-2-3-1 وسيعتمد على المرتدات لخطف بعض النقاط ..

وفي المركز الأخير تأتي الحلقة الأضعف والتي تعتبر اللقمة السائغة لكل المنتخبات في المجموعة وهو الفريق الألباني تحت قيادة المدرب الإيطالي جياني دي بياسي، يرى الكثيرون على أن فرص التأهل الألباني للدور الثاني هي ضئيلة جدا مقارنة مع باقي منتخبات المجموعة، في ظل عدم توفر ألبانيا على لاعبين بإمكانيات كبيرة قادرة على المنافسة، وسيكون أملهم الوحيد هو اللعب البسيط وخلق الفرجة للجماهير وإنتظار المعجزة التي قد تحملهم إلى الدور الثاني من البطولة، بقيادة أسماء أمثال : بريشا. هيساج، كانا، مافراج، أغولي. كوكولي، جاكا. روشي، أبراشي، لينجاني. وسيكالشي.

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*