الرئيسية » اخبار مصر » طيارات ورقية وتيارات مدنية

طيارات ورقية وتيارات مدنية

طيارات ورقية وتيارات مدنية
لطالما ألهبت الطائرات الورقية خيالي ايام الصبا .. خاصة في الشهر الكريم حيث كان الهدف الاسمى هو قتل الوقت بين صلاة العصر حتى مدفع الافطار .. خاصة حين كان رمضان يأتينا صيفا .. كنت أناشد النسمات ان تهب .. فدونها لا يمكن ان ترتفع طائرتي البائسة التي لا تملك قوة وعزم محرك صلب .. يحملها الى عنان السماء حيث المكان اللائق بكل ما هو جيد وثمين .. وحين كان يبتسم لي وجه القدر .. وتنعم طائراتي بنسمات صيفية خجولة تحملها إلى سماء تستحق ما هو افضل .. كنت ادرك ان ما يربطني بطائرتي ليس سوي خيوط هزيلة قد تنقطع او تلتف حول بعضها فتهوى طائرتي الي حيث يجب ان تكون أرضا…
اقرأ المزيد

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*