الرئيسية » الصحة » دراسة تحذر من ارتفاع نسبة تعاطي المواد الأفيونية بين الأطفال والمراهقين

حذرت دراسة طبية من تزايد أعداد الأطفال والمراهقين الذين يضطرون لدخول المستشفى من جراء تعاطي جرعة زائدة من المسكنات الأفيونية، حيث ارتفعت بنسبة 200 % في السنوات الأخيرة. أوضح الباحثون أن تضاعف حالات التسمم نتيجة تناول جرعات كبيرة من المسكنات والتي يتناولها الأطفال دون العاشرة وكأنها حلوى. وتشير البيانات إلى أن من بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 1 إلى 4 أعوام، بلغت حالات التسمم الدوائي نحو 205% في الفترة من 1997 وحتى 2012، وبالنسبة للمراهقين تصل إلى ما بين 15 و 19 عاما لتسجل الزيادة نحو 176 %. كما أظهرت الدراسة أن الزيادة في حالات التسمم من المسكنات الأفيونية بلغت 165% بين الأطفال دون التاسعة عشرة، وبالإضافة إلى ذلك ارتفعت حالات التسمم التي تنطوي على استخدام الهيروين بين المراهقين بنسبة 161 %، في حين ارتفعت حالات التسمم الناجمة عن تعاطي الميثادون بنسبة 950 %.

دراسة تحذر من ارتفاع نسبة تعاطي المواد الأفيونية بين الأطفال والمراهقين

حذرت دراسة طبية من تزايد أعداد الأطفال والمراهقين الذين يضطرون لدخول المستشفى من جراء تعاطي جرعة زائدة من المسكنات الأفيونية، حيث ارتفعت بنسبة 200 % في السنوات الأخيرة.
أوضح الباحثون أن تضاعف حالات التسمم نتيجة تناول جرعات كبيرة من المسكنات والتي يتناولها الأطفال دون العاشرة وكأنها حلوى.
وتشير البيانات إلى أن من بين الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 1 إلى 4 أعوام، بلغت حالات التسمم الدوائي نحو 205% في الفترة من 1997 وحتى 2012، وبالنسبة للمراهقين تصل إلى ما بين 15 و 19 عاما لتسجل الزيادة نحو 176 %.
كما أظهرت الدراسة أن الزيادة في حالات التسمم من المسكنات الأفيونية بلغت 165% بين الأطفال دون التاسعة عشرة، وبالإضافة إلى ذلك ارتفعت حالات التسمم التي تنطوي على استخدام الهيروين بين المراهقين بنسبة 161 %، في حين ارتفعت حالات التسمم الناجمة عن تعاطي الميثادون بنسبة 950 %.

Original Article

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*