الرئيسية » اخبار الرياضة » الجابر يبدأ المهمة بفتح ملفات المدرب واللاعبين والميزانية

الجابر يبدأ المهمة بفتح ملفات المدرب واللاعبين والميزانية

علمت “الرياض” أن الكثير من أعضاء الهيئة الشرفية البارزين بنادي الهلال أجمعوا على دعم الرئيس الجديد سامي الجابر، وتقديم ما يحتاجه من دعم مادي ومعنوي خلال الموسم الماضي، والتواصل معه لمعرفة مخططاته المقبلة والأهداف التي يود رسمها والمضي نحو تحقيقها، خصوصاً على صعيد مدرب الفريق الأول لكرة القدم واللاعبين الأجانب والعناصر المحلية التي يحتاجها الفريق، وأشارت بعض المصادر إلى أن المهاجم ياسر القحطاني ربما يتم اختياره مديراً أو مشرفاً عاماً على الفريق، ما لم تنجح المساعي بإقناع لاعب الوسط السابق عمر الغامدي لتولي المهمة، في ظل اقتناع الجابر بقدراته وتعامله الجيد وعلاقاته المميزة مع اللاعبين والفهم الفني لديه. وأضافت المصادر: “الجابر بدأ من الآن بفتح العديد من الملفات ودراسة الميزانية التي من الممكن أن تتغلب على مطالب المرحلة المقبلة، ولم يوافق على تولي المهمة إلا بعدما وجد الدعم الكبير والضوء الأخضر بتقديم العون المادي والمعنوي من رئيس هيئة الرياضة تركي آل الشيخ الذي شجعه بعبارات مؤثرة وكلمة شرف ستكون عوناً كبيراً للجابر”.

ويعمل الجابر بصورة أكبر على تحضير الفريق فنياً من حيث المدرب والعناصر المؤثرة في ظل رفع أندية الدوري إلى 16 فريقاً الموسم المقبل، ومطالبة رئيس هيئة الرياضة لسامي بالعمل على تحقيق البطولة الآسيوية، وستشهد الأيام التي تسبق بطولة كأس العالم 2018 اتصالات واجتماعات بين آل الشيخ والجابر من جهة، والجابر والشرفيين في النادي الأزرق من الجهة الأخرى؛ لوضع الخطوط العريضة والاطلاع على الجديد أولاً بأول حتى يتم إغلاق جميع الملفات قبل الحدث العالمي الكبير والذي تتلوه انطلاقة الموسم الرياضي الذي يحتاج إلى تحضير مختلف على مختلف الأصعدة”. واختتمت المصادر بالقول: “ربما يجتمع الجابر بكل عضو شرف مهم على حدة، وربما تكون البداية بالأمير الوليد بن طلال الذي يرى في سامي قدرة على قيادة الهلال إدارياً ومن ثم النجاح، ومن الاجتماعات مع البقية توالياً”.

من جهة أخرى علمت «الرياض» أن أبرز الداعمين من الشرفيين لرئاسة الجابر للهلال لموسم واحد بتكليف من هيئة الرياضة هم الأمراء الوليد بن طلال وخالد بن طلال والأمير فيصل بن سلطان والأمير أحمد بن سلطان والأمير عبدالله بن مساعد والأمير عبدالرحمن بن مساعد والأمير نواف بن سعد، بعد تواصله معهم وقدموا له التهيئة بالمنصب الجديد ودعمه في المرحلة المقبلة.

وكانت «الرياض» قد أشارت إلى تولي سامي لمنصب رئيس نادي الهلال عقب إبعاده من الاتحاد السعودي لكرة القدم في 27 يناير الماضي.

ويتوقع أن يكون من ضمن قائمة إدارة الجابر عضو شرف النادي حسن الناقور لحقيبة نائب الرئيس، فيما ما زال البحث عن بعض الأسماء للدخول لمجلس الإدارة أو تولي بعض الإدارات في النادي ومنها الاحتراف عقب استقالة تركي المسند وإدارة الكرة عقب استقالة فهد المفرج.

وظهرت أنباء حول استقالة رئيس هيئة أعضاء الشرف الأمير بندر بن محمد من منصبه لظروفه وتولي الوليد بن طلال للمنصب، بعد الاتفاق الشرفي حول عدم ترك هذا المنصب شاغراً، فيما أشارت أنباء إلى عمل فيصل ابواثنين ومنصور الأحمد وهشام اللحيدان ضمن التشكيل الإداري للفريق.

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*