الرئيسية » اخبار الرياضة » الأحمدي : الفراغات ميزة الهلال ..و«المباشر» شعار النصر

الأحمدي : الفراغات ميزة الهلال ..و«المباشر» شعار النصر

يترقب الوسط الرياضي لقاءين من العيار الثقيل بين قطبي الرياض الهلال والنصر مساء غد الاثنين على استاد الملك فهد الدولي بالرياض، وقطبي جدة الأهلي والاتحاد بعد الثلاثاء على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة، في نصف نهائي كأس ولي العهد.

عن هاتين المواجهتين الكبيرتين يقول المحلل والمدرب الوطني بندر الأحمدي لـ “الرياض”: “يتكرر سيناريو لقاء الهلال والنصر ويستمر الصراع بين قطبي الرياض ولكن هذه المرة على مستوى مسابقة كأس ولي العهد، الحالة الفنية للأزرق مميزة، ويقدم مع مدربه الأرجنتيني رامون دياز مستويات فنية متصاعدة ويعتمد على فاعلية وسط الملعب بالاستحواذ المستمر في المنتصف، والبحث عن الفراغات التي تحدث في دفاعات المنافس، والاتجاه نحو المرمى، ويعتمد مدرب الهلال إيضاً في تنفيذ هذه السيطرة من خلال نواف العابد وسلمان الفرج وعبدالملك الخيبري القادرين على صنع الفارق، والحلقة الأضعف هو الدفاع والحراسة وعادة ما تحدث الأخطاء في الثلث الدفاعي لذا يسعى مدرب الفريق للابتعاد عن هذه المناطق بالاستحواذ والضغط على المنافس في ملعبه ويركز على المساندة الدفاعية من لاعبي الوسط ونجح في ذلك بشكل كبير”.

وأضاف: “النصر يعتمد على اللعب المباشر والاتجاه لمرمى المنافس من أقصر الطرق وأقل اللمسات ويسعى لتفعيل القوة الضاربة في وسط الميدان والتي تتمثل في اللاعبين فيكتور أيالا وإيفان توميساك ومارين توماسوف ويحيى الشهري وشائع شراحيلي وعودة إبراهيم غالب كلها خيارات تمكن النصر من تنفيذ اللعب المباشر، والخيارات الهجومية في المقدمة لا تزال أقل من المأمول من حيث العطاء وعدم استقرار المدرب الكرواتي زوران ماميتش على اسم من بين الثلاثي محمد السهلاوي وحسن الراهب ونايف هزازي يدل على عدم ثبات مستوى المهاجمين في النصر”.

ومضى يقول: “الجهة اليسرى هي الأضعف في الفريق النصراوي على الرغم من اجتهادات اللاعب أحمد عكاش إلا أنها تظل هي الهاجس الأول لمدرب الفريق، بينما تألق الحارس حسين شيعان في الديربي الماضي قد يمنحه مزيداً من الثقة والظهور بشكل مميز”.

وتحدث الأحمدي عن “ديربي” قطبي جدة الأهلي والاتحاد قائلاً: “تطور مستوى الاتحاد مثير مع مدربه التشيلي خوسيه لويس سييرا من بداية الموسم وقدم أداءً مميزاً في مباريات الدوري ليتصدر المشهد بعد نهاية الدور الأول وهذا يدل على أن الاتحاد متطور في الأداء وعطاءات اللاعبين، ويعتمد مدربه على الثنائي فهد الأنصاري وكارلوس فيلانوفا في التحكم برتم الأداء وإيصال الكرة بشكل مباشر للاعبين فهد المولد ومحمود عبدالمنعم “كهربا” في المقدمة، وينجح كثيراً الاخير والمولد مع أحمد العكايشي في استغلال الفرص السانحة للتسجيل والتي تصل من خلال الأنصاري وفيلانوفا، فيما يظهر الأهلي مع مدربه الداهية السويسري كرستيان غروس الذي يعد من أفضل المدربين في الدوري السعودي في قراءة المباريات بشكل مميز ويعتمد على الأدوار الهجومية للاعبي الوسط بتحقيق الزيادة العددية المستمرة في الثلث الهجومي والاختراق من العمق والاستفادة من الكرات الثابتة والتي يجيد تنفيذها المهاجم عمر السومة ويحسن استغلالها، بينما التنظيم الدفاعي للأهلي يعاني بسبب عدم الاستقرار بعد غياب معتز هوساوي للإصابة وتراجع مستوى المحور الدفاعي البرازيلي لويز كارلوس”.

image 0

النصر والهلال.. مواجهة لاتقبل أنصاف الحلول

عن android

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*